قاآني: المتشدقون بالدفاع عن حقوق الانسان التزموا الصمت حيال اغتيال سليماني

0
39

المعلومة/بغداد..
أكد قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الايراني العميد اسماعيل قاآني، الثلاثاء، أن المتشدقين بالدفاع عن حقوق الانسان التزموا الصمت حيال اغتيال أميركا القائد الشهيد قاسم سليماني ولم يقوموا بإدانة الجريمة
وقال قاآني في كلمته بـ”المؤتمر الدولي للمطالبات القانونية الدولية للدفاع المقدس”، إن “أبناء المقاومة في إيران وسعوا حدودها بعد الحرب المفروضة ونقلوها إلى كافة أبناء الأمة الإسلامية ليرفرف علم المقاومة في مناطق أخرى”.
وأضاف أنه “لو كانت قوة عقلانية تحكم الولايات المتحدة لكفت عن تهديد الجمهورية الإسلامية التي حولت جميع التهديدات إلى فرص”.
وتابع قاآني أنه “نعرف جيدا أن الولايات المتحدة لا تعرف سوى لغة القوة”، مبينا أن “الشهيد قاسم سليماني كان يتعامل بلغة القوة مع الأعداء الذين تسببوا في خلق المشكلات للمنطقة”.
ولفت الى ان “المتشدقين بالدفاع عن حقوق الانسان التزموا الصمت حيال اغتيال أميركا القائد الشهيد قاسم سليماني ولم يقوموا بإدانة الجريمة”، مشيرا الى أن “محور المقاومة حي ودماء شهداء المقاومة ستفتح الطريق نحو القدس الشريف”. انتهى/25