صادقون: اغلب الكتل متوجسة من عدم جدية الكاظمي بتحريك قرار اخراج الأميركان

0
66

المعلومة / بغداد ..
اعتبر كتلة صادقون, الخميس , ان اتهام سائرون لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالتبعية الى محور معين فيما يخص عدم تحريك قرار مجلس النواب بانسحاب القوات الامريكية من العراق لم يأت من فراغ, مؤكدة ان اغلب الكتل السياسية مازالت لديها الشكوك والريبة بعدم جدية الحكومة بتحريك قرار البرلمان .
وقال النائب عن الكتلة محمد كريم في تصريح لـ / المعلومة / , ان ” الوعود التي قطعها رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي للقوى السياسية خاصة في إعادة هيبة الدولة واخلاء البلاد من التواجد الأجنبي لم يتحقق منها أي شيء للحظة” , مبينا ان ” التشكيك قائم لدى اغلب القوى السياسية وبالأخص الشيعية بعدم جدية الحكومة بتحريك قرار البرلمان بسحب القوات الامريكية ” .
وأضاف ان ” اتهام سائرون لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالتبعية الى محور معين فيما يخص عدم تحريك قرار مجلس النواب بانسحاب القوات الامريكية من العراق لم يات من فراغ واكيد ان لديهم ادلة ومعلومات بشان ذلك”.
وأوضح كريم، أن “الشكوك التي بنيت في ذلك هي عدم الكشف ما دار من حوار خلال لقاء رئيس الوزراء بالرئيس الأمريكي السابق ترامب في واشنطن لم يكن واضحا لدى القوى السياسية ولايعرفون مادار من حوار بشان انسحاب القوات الامريكية”.
وكان تحالف سائرون قد هاجم رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي وسياسات حكومته، معتبرا أن “تبعيته لمحور معين” سبب عدم تحريكه لقرار مجلس النواب بإخراج القوات الأميركية والأجنبية من البلاد. انتهى/25م