نائب ايراني: إسرائيل برميل بارود للصواريخ الايرانية بالغة الدقة

0
132

المعلومة/بغداد..
حذر نائب رئيس لجنة الشؤون الداخلية بمجلس الشورى الاسلامي الايراني محمد حسن آصفري، الخميس، الكيان الصهيوني من اي تعرض للجمهورية الاسلامية الايرانية او مصالحها في الخارج، معتبرا هذا الكيان بمثابة برميل بارود للصواريخ الايرانية بالغة الدقة.
وقال آصفري في تصريح اوردته وكالة انباء “فارس” واطلعت عليه /المعلومة/، حول المناورات الاخيرة للقوات المسلحة الايرانية: ان المناورات الاخيرة تمثل رسالة حازمة جدا لعنتريات رئيس وزراء الكيان الصهيوني نتنياهو.
واضاف: لو جرى اي تعرض ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية سواء في الداخل او مصالحها في الخارج فمن المؤكد ان الترسانات والمنشآت النووية للكيان الصهيوني واقعة في مرمى صواريخنا بالغة الدقة وسنعمل باولى الصواريخ على ايقاظهم من نوم الغفلة بحيث ينسون الكثير من القضايا.
وتابع البرلماني الايراني: ان الكيان الصهيوني هو بمثابة برميل بارود للجمهورية الاسلامية الايرانية ومن الافضل لبرميل البارود هذا ان لا يعمل بحيث نشعل الشرارة اذ ان الكبريت هو الان بيد الجمهورية الاسلامية عمليا.
وقال آصفري: ان المناورات الاخيرة اثبتت القدرات العالية جدا للقوات المسلحة والتي ترتقي يوما بعد يوم وعززت قدرات البلاد الرادعة ولن نسمح لاي كان ان يقوم بعمل عسكري ضد الجمهورية الاسلامية ومصالحها. انتهى/25