استطلاع جديد.. الامريكيون المتطرفون هم اكبر تهديد للولايات المتحدة

0
87

المعلومة/ ترجمة…

كشف استطلاع جديد لشبكة سي بي اس نيوز الامريكية أن الامريكان اصبحوا يرون غيرهم من المتطرفين في داخل البلاد اكبر تهديد لاسلوب حياتهم.

وذكرت الشبكة في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ نقلا عن  الاستطلاع ان “غالبية الامريكين او مانسبته 54 بالمائة يرون أن الأمريكيين الآخرين يشكلون أكبر تهديد لأسلوب حياتهم على عكس الخصوم الأجانب والقوى الاقتصادية “.

واضاف التقرير ان ” الاستطلاع اظهر ان 53 بالمائة من الديمقراطيين و 56 بالمائة من الجمهوريين و 57 بالمائة من المستقلين يعتبرون الامريكان في الداخل اكبر خطر يهدد حياتهم، واختار واحد فقط من كل خمسة أمريكيين شملهم الاستطلاع القوى الاقتصادية باعتبارها تهديدًا أكبر وقال 17 بالمائة منهم إن الكوارث الطبيعية والفايروسات كانت مصدر قلق رئيسي لهم “.

وتابع أن “من اللافت للنظر أن الاستطلاع كشف أيضًا أن ثمانية بالمائة فقط من الأمريكيين يعتقدون أن البلدان الأخرى تشكل التهديد الوشيك لأسلوب الحياة الأمريكية ، وهو مؤشر على مدى انفصال تصور حكومة الولايات المتحدة عن التهديدات عن تصور الجمهور”.

وواصل أنه ” بينما قال غالبية الأمريكيين إنهم متفائلون بشأن بايدن كرئيس ، إلا أنهم ما زالوا يستعدون لمزيد من العنف السياسي خلال السنوات القادمة، حيث قال أكثر من نصف الأمريكيين بقليل حوالي 51 بالمائة  إنهم يعتقدون أن العنف سيزداد في الولايات المتحدة مقابل 18 بالمائة قالوا إن العنف سينخفض”.

ووصف 42 بالمائة ممن شملهم الاستطلاع الانقسامات السياسية بأنها التحدي الأكبر الذي يواجه الرئيس الجديد ، بينما قال 15 بالمائة إنه الوباء و اختار 14٪ الاقتصاد و 12٪ اختاروا العلاقات بين الأعراق”.

واشار الاستطلاع الى أنه ” وكدليل على مدى صعوبة مهمة معالجة الانقسامات السياسية في أمريكا ، وجد الاستطلاع أن معظم ناخبي ترامب، حوالي  63 بالمائة لديهم آراء غير مواتية ليس فقط تجاه بايدن ، ولكن تجاه أولئك الذين صوتوا لصالحه”. انتهى/ 25 ض