تقرير أميركي: واشنطن تخشى حصول طهران على نظام أس 400 الروسي

0
25

المعلومة/ ترجمة …
كشف تقرير لموقع ناشيونال انترست الامريكي المتخصص بالشؤون العسكرية، الخميس، ان الولايات المتحدة تخشى من حصول ايران على نظام الدفاع الصاروخي المتقدم أس 400 (ترومف) الروسي ، حيث قد تقترب موسكو وطهران من ابرام الصفقة بعد انتهاء الحظر الاممي في تشرين الاول القادم على الرغم من الاعتراضات الامريكية .
ونقل الموقع في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ عن السفير الروسي ليفان جاجاريان قوله إن “روسيا لا ترى أي مشكلة في المضي قدما في بيع النظام الدفاعي عندما ينتهي حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على الجمهورية الإسلامية في 18 تشرين الاول القادم “، مضيفا ” لسنا خائفين من التهديدات الامريكية وسنفي بالتزاماتنا “، فيما يقال أن النظر في الصفقة قد يشمل ايضا طلبات الأسلحة الإيرانية على الرغم من ضغوط الولايات المتحدة وحلفائها لعزل الحكومة في طهران”.
واضاف التقرير أن ” مجلس الامن التابع للامم المتحدة كان قد رفض في آب الماضي مقترحا امريكيا لتمديد حظر الاسلحة على طهران ، خصوصا بعد انسحاب ادارة ترامب من جانب واحد من الصفقة النووية عام 2018 مما سيسمح لطهران عمليا شراء الاسلحة بعد انتهاء فترة الحظر “.
وتابع أنه ” ونتيجة لذلك لم يعد امام الولايات المتحدة اي مسار عملي لفرض حظر على مبيعات الأسلحة إلى ايران بعد فشلها في الحصول على تأييد المجتمع الدولي وعدم التزامها بشروط الصفقة النووية “.
واوضح التقرير أن ” نظام الدفاع الجوي الروسي المتقدم من طراز أس 400 (تورف) يوفر الحماية من الضربات الجوية بما في ذلك الصواريخ الباليستية والتكتيكية والتشغيلية وكذلك الصواريخ متوسطة المدى في بيئة تشويش الراديو، كما تم اعتباره على نطاق واسع أحد أكثر الأنظمة المضادة للطائرات التشغيلية تقدمًا في العالم، حيث يمكن استخدامه أيضًا ضد التشكيلات الأرضية، فقد صمم نظام أس 400 أيضًا لإطلاق صواريخ ( 40أن 6) ، للاشتباك مع أهداف على مسافة تصل إلى أربعمائة كيلومتر بسرعة تصل إلى ستة أضعاف سرعة الصوت ، وعلى ارتفاع يصل إلى ثلاثين كيلومترًا تحت نيران العدو المكثفة و التشويش”. انتهى/ 25 ض