الحشد الشعبي يكشف مصير “سياف داعش” ويؤكد: قتل 8 منهم

0
101

المعلومة/ ديالى

كشف الحشد الشعبي في ديالى، الثلاثاء، عن مصير ما يسمى بسياف داعش الذي كان يمثل اهم ورقة اعلامية للتنظيم الارهابي.

وقال الناطق باسم محور ديالى للحشد الشعبي صادق الحسيني في حديث لـ/ المعلومة/، ان “ داعش الارهابي حاول من خلال تبني ملف السياف وهو يطيح بالابرياء بطريقة بشعة استثمارها كرسالة اعلامية لتخويف اهالي المناطق التي سيطر عليها وتسويق صورته الشريرة للراي العام مؤكدا بان اغلب من سلكوا مسار اسياف هم بالاساس مجرمين ينتمون الى اسر تعاني من مشاكل اجتماعية كثيرة”

واضاف، ان “ديالى انتهى فيها ملف السياف بقتل اخرهم قبل 3 سنوات بكمين نوعي في عمق حمرين لافتا الى ان الحشد قتل 8 منهم بعد عمليات التحرير بينهم عرب اثناء لعمليات العسكرية مؤكدا بان كل منهم ارتكب فواجع بحق الابرياء”.

واشار الى ان “ داعش استثمر السياف في تسويق نفسه عبر مواقع التواصل الاجتماعي لافتا الى ان الحشد نجح في القضاء عليهم بشكل تام في ديالى”.

والسياف هو لقب يطلقه داعش الارهابي على من يقوم باعدام الابرياء من ضحايا التنظيم سواء اكانوا مدنيين او عسكريين”.انتهى 25 ف