روسيا تدرس احتمالات ظهور وباء فتاك جديد

0
158

المعلومة/ متابعة..

أعلنت هيئة الرقابة الصحية الروسية، اليوم الأحد، أنها تتابع عن كثب الوضع في جمهورية كونغو الديمقراطية حيث وردت أنباء عن إمكانية بدء تفشي وباء فتاك جديد.

وقال المكتب الصحفي للهيئة لوكالة “سبوتنيك”: “هيئة الرقابة الصحية تدرس جميع المصادر والمنشورات حول هذا لموضوع المرتبط بتفشي الوباء في كونغو”.

وتُظهر صورة المجهر الإلكتروني لفيروس SARS-CoV-2، والمعروف أيضًا باسم الفيروس التاجي الجديد كورونا، الذي يسبب مرض فيروسي COVID-19، المعزول من مريض في الولايات المتحدة. وتظهر على الخلايا نتوءات صغيرة خارج سطح الخلايا فتبدو كتاج.

وسبق أن نشرت قناة “سي إن إن” الأمريكية أنباء حول تصريحات للعالم جان جاك موامبي تامفوم وهو أحد مكتشفي وباء إيبولا، تحدث فيها عن إمكانية انتشار مرض فتاك جديد، وظهور أعراض وبائية لدى أشخاص لم يتم كشفها بوسائل كشف فيروس إيبولا وغيره من الأمراض.

وذكر تامفوم أنه تم العثور على عشرات الفيروسات من كورونا في الخفافيش خلال السنوات الماضية، ولكن لا أحد يعرف خطورتها على البشر.

ووفقا للعالم، ينبع التهديد من تقطيع أشجار الغابات الاستوائية المطيرة في أفريقيا، الذي يؤدي إلى زيادة عدد الاتصالات البشرية مع مسببات الأمراض المختلفة. وبرأي الخبير، هذا قد يؤدي إلى حدوث “جائحة كبيرة” في المستقبل.

وأكد تامفوم أن تحذيره مبني على حقائق علمية، وليس على الخيال العلمي، ولم يستبعد الاختصاصي ظهور عدوى تنتشر بسرعة انتشار مرض “كوفيد 19” وبشدة مرض الإيبولا المميتة.  انتهى25س