هل يحتاج المتعافون من كورونا إلى اللقاح؟

0
115

المعلومة/بغداد…
منذ بدأت الأنباء تتوالى بشأن تطوير لقاحات مضادة لفيروس كورونا المستجد، طفت أسئلة عدة على السطح، لا سيما مع قرار الحكومة البريطانية، الأربعاء، بترخيص لقاح “فايزر” و”بيونتك” وبدء تعميمه على السكان خلال أيام.
ومن بين أهم الأسئلة التي طرحت نفسها: هل سيحصل المتعافون من كورونا على اللقاح؟ أم أنهم سيكونون محصنين ضد المرض بشكل طبيعي بعد أن كوّنت أجهزتهم المناعية أجساما مضادة؟
فيما يخص لقاح “فايزر” وبيونتك”، لم توضح لندن ما إذا كان المتعافون من الفيروس يجب أن يحصلوا عليه، فالمنطق يقول إن أجهزتهم المناعية قد حاربت الفيروس، وهذا يعني أنه ليسوا بحاجة إلى التطعيم.
ودعم هذا الاعتقاد دراسة أجراها باحثون في جامعة “روكفلر” الأميركية، خلصت إلى أن المتعافين من كورونا يطورون دفاعا سريعا وأكثر فعالية، في حال واجهوا المرض ثانية.
لكن المتحدث باسم وزارة الصحة البريطانية قال لموقع “هافنتغون بوست”، إن الوزارة تشجع الأشخاص الذين تعافوا من الوباء على تلقي اللقاح.
وتركز تجارب لقاحات كورونا على الأشخاص الذين لم يتعرضوا للإصابة بالفيروس من قبل، لذلك ليس معروفا بعد كيف يمكن أن يتفاعل المتعافي من الوباء مع اللقاح.
ولا يبدو أن الخبراء قلقين من الأمر، حيث تقول رئيسة قسم المناعة والأمراض المعدية في كلية “هارفارد” للصحة العامة سارة فورتشن، إنه “لا دليل على أن اللقاح غير آمن للأشخاص المتعافين من كورونا”.انتهى 25