الباوي: انتهاك سيادة الوطن لاتقتصر على العامل الخارجي انما بتجاهل حمايتها داخليا

0
70

المعلومة/ خاص
رأى المحلل السياسي حازم الباوي، ان العامل الخارجي ليس لوحده سبب انتهاك السيادة الوطنية في العراق وانما هناك اذرع سياسية تبيح له المحظور وتوفر له بيئة تعريضها للخرق.
وقال الباوي لـ /المعلومة/، ان “عدم اتفاق شركاء وفرقاء المشهد السياسي العراقي على رؤية موحدة ازاء ضرورة صون وحفظ سيادة الوطن تجعل من هب ودب يتصرف له جوا وبرا كيفما يشاء بل ويمعن كما يحلو له منتفعا من شتات الرأي العراقي ازاء قضايا مصيرية من المفترض ان تكون عاملا للوحدة وليست الفرقة”.
واضاف ان “التدخلات الخارجية والاجنبية ليست لوحدها سببا في انتهاك السيادة الوطنية، بل ان الاذرع السياسية والخلافات تقف عائقا امام تحقيق السيادة الكاملة للبلاد، وهو امر ينبغي الوقوف عنده لدى اصحاب القرار”. انتهى 25ن