النزاهة النيابية : شبهات فساد وراء فرق سعر بيع الدولار من قبل البنك المركزي

0
147

المعلومة / بغداد ..
انتقد عضو لجنة النزاهة النيابية خالد الجشعمي , الاثنين , البنك المركزي بسبب إصراره على بيع الدولار بسعر (119)رغم ارتفاعه بالسوق المحلية الى 125,500، مبينا أن هذا الفرق يذهب الى جيوب الفاسدين أصحاب المصارف
وقال الجشعمي في تصريح لـ / المعلومة / , ان ” ارتفاع سعر صرف الدولار في السوق المحلية ارتفع الى 125,500 في حين مازال البنك المركزي يبيعه بسعره الثابت 119″، مقترحا أت “يرفع البنك سعر بيعه او يمنع من ارتفاعه بالسوق المحلية”.
وأضاف أن “هذا الاتفاع في السوق المحلية تقف خلفه جهات فاسدة لتذهب الأموال الى جيوبهم وهذه كارثة”، مبينا أن “هذا الخلل المصرفي يتحمله رئيس الوزراء لكونه اختار محافظا بالوكالة ليس له خبرة في المال والصيرفة وانه رجل قانون”.
وأوضح أن “المادة ( 13 أ ) من قانون البنك المركزي تجبر رئيس الوزراء الى اختيار شخصية لمنصب المحافظ تتمتع بخبرة مالية ومصرفية وهذه الشروط لاتتوفر بمحافظ البنك المركزي لكنه رجل قانوني”، مبينا أن “لجنة النزاهة النيابية طلبت من الكاظمي ترشيح أسماء توفر فيهم شروط محافظ البنك المركزي للتصويت على احدهم وكذلك الى إعادة سعر صرف الدولار في السوق المحلية الى 120 أي بواقع نمره واحدة” . انتهى / 25م