التغيير: مشروع إقليم السليمانية مايزال قائما ونريد إنقاذ المدينة من الظلم

0
101

المعلومة/ السليمانية..

أكد القيادي في حركة التغيير الكردية محمود شيخ وهاب، الأحد، أن مشروع الإقليم الإداري في السليمانية مايزال ساري المفعول.

وقال شيخ وهاب لـ /المعلومة/ إن “هنالك مظلومية كبيرة لمحافظة السليمانية وحلبجة وأغلب المشاريع الخدمية الكبيرة تنفذها حكومة الإقليم في أربيل ودهوك”.

وأضاف أن “المنافذ الحدودية والثروات والمعادن تتركز في السليمانية، ولكن لم يتم إنصافها، وأن مشروع تحويل المحافظة إلى إقليم إداري سيظل قائما وهنالك تفاهم مع جميع الأحزاب الكردية باستثناء الحزب الديمقراطي”.

وأشار إلى أن “العمل بنظام اللامركزية والإقليم الإداري هو الحل الوحيد لإنقاذ السليمانية من الظلم الذي وقع عليها في السنوات الماضية، وهنالك رغبة شعبية كبيرة لدى المواطنين بهذا المشروع، وسيتم العمل على إكمال الصيغة القانونية للمشروع في الأسابيع المقبلة”. انتهى 15 ع