لوك اويل الروسية تتطلع الى مابعد كورونا لزيادة انتاج النفط العراقي

0
99

المعلومة/ ترجمة …
تسعى شركة لوك اويل الروسية لتطوير مشاريع حقول نفط جديدة في العراق حتى مع انخفاض أسعار النفط الخام وتخفيضات أوبك التي اجبرت الشركة على خفض الانتاج.
وذكر موقع ( بي أن أن بلومبيرغ) في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ أن ” اكبر منتج للنفط في روسيا ضخت 400 الف برميل يوميا من حقل غرب القرنة الثاني العام الماضي وكانت تخطط لزيادة الانتاج عام 2020 ، لكنها وبسبب الظروف الحالية توقف على انتاج يبلغ 280 الف برميل يوميًا لمساعدة العراق على الامتثال لتخفيضات اوبك بحسب ايغور زوباريف ، العضو المنتدب لأعمال الشركة في الشرق الأوسط”.
وقال زوباريف في رسالة بالبريد الالكتروني إنه ” وعلى الرغم من ان الشركة تتوقع المحافظة على سقف الانتاج الحالي دون تغيير ، لكنها ستقدم قريبا مقترحات إلى السلطات العراقية لتطوير منطقة منفصلة في الجنوب تعرف باسم بلوك 10 ” .
واضاف أن ” الوضع الحالي يجبرنا وشركائنا على مراجعة خططنا لنرى كيف تتوافق مع احتياجات الوقت الحالي ، لكن العراق بلاشك يمثل احد المناطق ذات الاولوية المهمة لشركة لوك اويل التي تمتلك 75 المائة من اسهم غرب القرنة الثاني و تعمل على مشاريع لاستكشاف أجزاء أخرى من الحقل بالإضافة إلى منطقة بلوك 10 المنفصلة “.
واشار الى أنه ” عندما تصبح الدولة العراقية مستعدة مرة أخرى لزيادة الإنتاج ، فإنها ستحتاج إلى مرافق تصدير وخطوط أنابيب محدثة “.
من جانب آخر قال وزير النفط العراقي احسان عبد الجبار في مؤتمر عبر الإنترنت ” تشكل القيود المالية في العراق تحديا، كما أن انخفاض أسعار النفط الخام يضغط على ميزانية الحكومة ، و تباطأت بعض المشاريع النفطية بسبب نقص السيولة في بغداد”.
يذكر أن ” إنتاج العراق الحالي يقتصر على نحو 3.6 مليون برميل يوميا بموجب اتفاق أوبك وقد استهدف منذ فترة طويلة إنتاج 5 ملايين برميل يوميًا ، مع القدرة على تصدير نفس الكمية تقريبًا”. انتهى / 25 ض