حملة ترامب الانتخابية تواجه ازمة مالية

0
82

المعلومة/ ترجمة …

كشف تقرير لموقع  بولتيكو الامريكي، الثلاثاء، أن حملة ترامب الرئاسية تمر  بضائقة مالية بشكل محموم على جمع التسويات في النزاعات القانونية لأنها تحتاج إلى المال لتمويل الدعاوى القضائية الأخرى التي تتعرض لخطر الاستبعاد من قبل المحكمة.

وذكر التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة/ ان ” حملة الرئيس الامريكي  المحاصر تضغط على موظفة البيت الابيض السابقة  أوماروزا مانيجولت نيومان لدفع مبلغ متأخر قدره 52 ألف دولار لكتابتها كتاب غير مصرح به عن أفعال البيت الأبيض حيث ادعت الحملة انها في أمس الحاجة الى الاموال “.

واضاف أن ” سلسلة الاجراءات القانونية التي تتخذها حملة الرئيس الامريكي في الأيام التي التي تسبق الانتخابات يعد مؤشرًا على شح الأموال، فيما طالب محامو الحملة نيومان بدفع تعويض قدره مليون دولار لمواجهة ما اطلق عليه تسمية ” الاثار السلبية الطويلة المدى ” لتصريحاتها في الكتاب ، ومع ذلك فقد طالبت المحكمة  وفقًا لرسالة أرسلت إلى الأطراف في القضية بانه  إذا لم يدفع محامو ترامب الفاتورة المستحقة بحلول الأسبوع المقبل ، فقد تُلغى القضية “.

واوضح أن ” هذه الدعوى ليست سوى غيض من فيض  من الدعاوى القضائية التي تشارك فيها الحملة  لمحاربة الاتهامات التي قام بها ترامب بالتحرش والاعتداء الجنسي على النساء وإخفاء المستندات المتعلقة بصفقاته التجارية. وهناك قضايا أخرى استباقية ، مثل محاولات إنفاذ اتفاقيات عدم الإفشاء ومعاقبة الشركات الإعلامية التي تتهمها الحملة بالتشهير “.

واشار المقال الى أن ” تلك الدعاوى لن تنتهي بعد الانتخابات حيث قال المحامي في واشنطن برادلي موس ” حتى لو خسر ترامب الانتخابات  فإن القليل جدًا ينتهي فعليًا بمجرد مغادرة ترامب البيت الأبيض في كانون الثاني عام 2021 “، مبينا أنه ” قد يشعر المحامون بالقلق من استمرار تمثيلهم للرئيس بمجرد تركه منصبه بسبب تاريخه الطويل في تقوية الأشخاص الذين يدين لهم بالمال”. انتهى/ 25 ض