الاتحاد الوطني يكشف موقع “عاصمة” داعش الجديدة ويحذر من هجمات في محافظتين

0
168

المعلومة/ خاص…

حذر القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني رشاد كلالي، الاثنين، من تطور خطير في هجمات داعش الإرهابية على محافظتي كركوك ونينوى، فيما كشف عن عاصمتهم الجديدة.

وقال كلالي لـ /المعلومة/ إن “عصابات داعش تتحرك من منطقة جبل قراجوغ في مخمور شرقي مدينة الموصل، وتنفذ هجماتها في محافظات نينوى وكركوك، ويجب القضاء على هذه المجاميع في هذه المنطقة”.

وأضاف أنه “لابد من وجود عملية برية عسكرية بإسناد جوي لآن داعش تمدد في هذه المنطقة منذ عام 2017، ويجب قطع الإمدادات عليه، لآنه يسيطر على طرق إستراتيجية ويتحرك نحو مناطق الحويجة في كركوك والجزيرة في محافظة نينوى”.

وأشار إلى أن “اعداد عناصر داعش أقل من 500 عنصر، ولكن تصلهم الإمدادات من منطقة الجزيرة، وتعد منطقة قراجوغ هي العاصمة الحالية لداعش الإرهابي”.انتهى 15 ع