الكعبي: ازلام اميركا والكيان الصهيوني يقودون مؤامرة لتسقيط الحشد

0
79

المعلومة/ خاص

رأى المحلل السياسي سعد الكعبي، ان عملاء اميركا والكيان الصهيوني وممن حصلوا على دعم الحكومة يقودون حراكاً ومؤامرة خطيرة بهدف الاطاحة بالحشد الشعبي وتسقيطه شعبيا، لافتا الى ان استفزاز الحشد من قبل زيباري عبر قناة اميركية قد يكون مخطط له مسبقا ولم يأت عن طريق الصدفة.

وقال الكعبي لـ /المعلومة/، ان “زيباري لم يتحدث الى وسيلة اعلامية اخرى قبل مهاجمته للحشد الشعبي، في حين ظهر على وسيلة معروفة المصدر والسياسة، ومن الممكن ان يكون هناك تنسيق مسبق عن الحديث بالهجة التي خرج بها الوزير المقال”، لافتا الى ان الحشد يتعرض الى مؤامرة خبيثة من قبل عملاء اميركا والكيان الصهيوني لتسقيطه شعبيا”.

واضاف ان “استنكار الاقليم لحرق مقر حزبه الديمقراطي في بغداد والمطالبة بمحاسبة الفاعلين واتهام الحشد بذلك، لايعطي كردستان الحق في مهاجمة الحشد الشعبي الذي دافع عن اعراضهم واوقف زحف داعش باتجاه محافظاتهم”.

وبين ان “الحكومة مازالت مكتوفة الايدي وكأن مايحدث لايعنيها، في وقت يجب ان تكون اول المدافعين عن هيبة الحشد الشعبي الذي لولاه لما كانت هناك حكومة في العراق، اذ ينبغي على القائد العام استغلال سلطته ومؤازرة الحشد الشعبي وايقاف حملات التسقيط ضده”. انتهى 25ن