فيسبوك يحذر بفرض قيود في حال حصول اضطرابات بعد الانتخابات الامريكية

0
64

المعلومة/ ترجمة …
حذر مسؤول تنفيذي كبير في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك من ان الموقع لديه خطط طوارئ لحظر بعض المحتويات على منصته إذا اندلعت اضطرابات مدنية بعد الانتخابات الأمريكية في تشرين الثاني المقبل .
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ عن رئيس الشؤون الدولية في الموقع ومساعد رئيس الوزراء البريطاني السابق نك كليج قوله إن ” أكبر منصة اجتماعية على الانترنت يمكن أن تتخذ خطوات وتدابير استثنائية لتقييد تداول المحتوى في حالة الاضطرابات بعد الانتخابات الرئاسية الامريكية”.
واضاف ” لقد تصرفنا بقوة في أجزاء أخرى من العالم حيث نعتقد أن هناك عدم استقرار مدني حقيقي ومن الواضح أن لدينا الأدوات للقيام بذلك”، ويتماشى هذا التعليق مع التقارير السابقة التي تفيد بان موقع فيسبوك قد ينشر ما يطلق عليه تسمية ” مفتاح القتل” لاحباط انتشار المعلومات المضللة في حالة حدوث نزاع حول نتائج الانتخابات الأمريكية”.
واوضح كلج أن ” لدينا خيارات منها القطع إذا كانت هناك بالفعل مجموعة من الظروف شديدة الفوضى ، والأسوأ من ذلك ، ان تكون عنيفة”.
عرض كليج القليل من التفاصيل حول خطط فيسبوك ، لكنه بين أنه ” و خلال فترات الاضطرابات السابقة في سريلانكا وميانمار ، اتخذت الشركة إجراءات بما في ذلك الحد من وصول المحتوى الذي يشاركه منتهكو القواعد المتكررون”.
واشار التقرير الى أن “عملاقي التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر يستعدان لسيناريوهات ما بعد الانتخابات بما في ذلك جهود الرئيس دونالد ترامب للإدعاء خطأً بأنه فائز أو القول بأن النتيجة غير قانونية ، فيما واجه كلا الموقعين ضغوطًا للحد من التضليل السياسي ، سواء من الجهات الفاعلة الأجنبية أو من الجماعات داخل الولايات المتحدة”
ودعا بعض الناشطين موقع فيسبوك الى اتخاذ موقف أكثر عدوانية تجاه التصريحات الكاذبة من ترامب نفسه ، حتى عندما قالت المنصة إنها ستبتعد عن حجب الخطاب السياسي”. انتهى/ 25 ض