مدافع مارسيليا يكذب نيمار بصورة لزملائه التسعة

0
39

المعلومة/ متابعة..

رد مدافع مارسيليا، ألفارو غونزاليس، بطريقة خاصة، على اتهام نجم باريس سان جيرمان نيمار له بالعنصرية، عقب نهاية مباراة فريقيهما أمس الأحد، والتي شهدت طرد نيمار.

ونشر غونزاليس (30 عاما) رسالة على موقع “تويتر”، قال فيها: “لا مكان للعنصرية. مسيرة نظيفة مع الكثير من الزملاء يوميا. يجب تقبل الخسارة أحيانا والإقرار بها في الملعب. ثلاث نقاط رائعة اليوم (أمس). شكرا للعائلة”.

وأرفق لاعب إسبانيول وفياريال السابق، الذي يخوض موسمه الثاني مع مارسيليا، رسالته بصورة له أمام طائرة مع تسعة من زملائه، من بينهم قائد مرسيليا وحارسه ستيف مانداندا، ديميتري باييت، جوردان أمافي، وبونا سار. واللاعبون التسعة من أصول ليست أوروبية.

وجاءت تغريدة غونزاليس، بعد نشر نيمار تدوينة عبر حسابه في “تويتر”، قال فيها: “أسفي الوحيد عدم ضرب هذا الأحمق في وجهه”، في إشارة إلى غونزاليس.

وتابع “من السهل أن تظهر تقنية الفيديو عدائيتي. الآن أرغب في أن تظهر مشاهد العنصري، الذي وصفني بالقرد. أرغب برؤية ذلك! إذا قمت بكاريتيليا (مراوغة مذلة للمدافعين) تعاقبونني. لصفعة، أنا أطرد. وهم؟ ماذا في ذلك؟”.

وكان نيمار أحد خمسة لاعبين تعرضوا للطرد في نهاية مباراة مارسيليا وباريس سان جيرمان (1-0)، إثر مشاجرة جماعية، لضربه غونزاليس على مؤخرة رأسه.

وخسر سان جيرمان، حامل اللقب ووصيف بطل أوروبا، مباراتيه حتى الآن في الدوري الفرنسي، وله ثالثة مؤجلة، فيما حقق مارسيليا فوزين من مباراتين. انتهى25س