تامبا تايمز:صراع وتلاعب القوى العالمية بمنطقة الشرق الاوسط يهدد بتمزيق المنطقة كلها

0
73

المعلومة/ ترجمة …

أكد موقع تامبا تايمز أن التدخل الاجنبي في الشرق الاوسط جعل المنطقة بأكملها في حالة من الفوضى ، فالانفجار الهائل الذي دمر معظم وسط بيروت هو استعارة مروعة للمخاطر التي تواجه دول المنطقة وخصوصا الهشة منها .

وذكر تقرير للموقع ترجمته وكالة /المعلومة/ ان ” المنطقة ولسنوات وصفت بانها الأكثر اضطراباً في العالم ، حيث أنها برميل بارود مهيأ للانفجار في أي لحظة، مما يطرح  سؤالاً أكبر حول عدد الصدمات التي يمكن أن تمتصها هذه البلدان الهشة والضعيفة قبل أن تتصدع وتتحطم وتتفجر فهل الشرق الأوسط ككل على وشك الانفجار؟”.

واضاف انه ” وبعد ما يقرب من 10 سنوات من اندلاع  ما يسمى بالربيع العربي ، تبددت آمال الإصلاح في عاصفة من العنف والثورة المضادة ، وفي وقت تقترب فيه التوترات الإقليمية مرة أخرى من نقطة الغليان وتقترب من نقطة تحول محتملة”.

وتابع أنه ” عادة ما يكون الإهمال الرسمي الذي يُزعم أنه تسبب في كارثة يوم الثلاثاء الماضي  في بيروت نتاج أنظمة حكم جوفاء بفعل الانقسامات والطائفية والفساد وانعدام المساءلة الديمقراطية، مع ذلك ، من بين كل هذه العلل العديدة ، ربما تكون آفة التدخل الأجنبي هي الأشد ضرراً  ولبنان هو الضحية الأولى”.

وواصل أنه ” في عام 2017 ، اختطف النظام السعودي رئيس الوزراء اللبناني آنذاك سعد الحريري ، وهو مسلم سني ، وأجبره على الاستقالة. في الوقت الحالي ، يواجه الاقتصاد اللبناني أضرارًا جديدة من العقوبات الأمريكية التي تستهدف سوريا وتأخير خطة إنقاذ بقيمة 20 مليار دولار من صندوق النقد الدولي تمليها أجندة خارجية”.

واشار التقرير الى أنه ” في العقد الذي أعقب الربيع العربي ، تكثفت التدخلات الإقليمية والتلاعب من قبل جهات خارجية متعددة، فاذا تصدع لبنان في ظل التوترات الحالية ، أو انحدر إلى حرب أهلية متجددة ، فإن التدخل الأجنبي المستمر وشد الخيوط سيكونان هو الملام  إلى حد كبير”. انتهى/ 25 ض