خبراء امريكان : كورونا والعنصرية تزيد من معدل الانتحار لدى السود في امريكا

0
76

المعلومة/ ترجمة…

حذر مجموعة من الخبراء والمحللين الامريكان من ان تفشي جائحة كورونا  والعنصرية يمكن أن يضاعف معدل الانتحار بين الأمريكيين من أصل أفريقي.

وذكرت قناة (برس تي في ) في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ أن ” الاطباء والباحثين حذروا من ان الازمة الصحية والعقلية الناتجة عن تفشي الوباء تتردد بشكل اعمق بين السود الذين شاهدوا بالفعل محاولات انتحار الشباب المتزايدة وعانوا بشكل غير متناسب خلال تلك الفترة “.

وقال خبير حالات الانتحار بين السود في جامعة واشنطن شون جو ” لقد هناك الكثير من الحزن والخسارة المعقدين المرتبطين بالوفاة ، بسبب فقدان الوظائف وفقدان الدخل، لدى السود زهناك الكثير من الأذى والألم في أمريكا يحدث الآن ، سيكشف عن عمق الازمة في الأشهر المقبلة”.

وطبقا  لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها فقد زادت حالات الانتحار في الولايات المتحدة لتصل الى 48 الف شخص مع ارتفاع المعدل بنسبة 35 بالمائة منذ عام 1999 ” مشيرا الى أنه ” وعلى الرغم من أن معدلات الانتحار ومحاولات الانتحار للبالغين السود قد فاقت على البالغين من الأمريكيين البيض والأمريكيين الاصليين ، إلا أن الأبحاث الجديدة تشير إلى ارتفاع مثير للقلق لدى الشباب السود الذين يحاولون قتل أنفسهم”.

واوضح التقرير انه ” وفقا لدراسة نشرت في تشرين الثاني الماضي في مجلة طب الأطفال ، كان هناك ارتفاع بنسبة 37 في المائة في محاولات الانتحار بين عامي 1991 و 2017 بين طلاب المدارس الثانوية السود، وفي الوقت نفسه ، من المرجح أن ترتكب العائلات السود حالات الانتحار لأنها غالباً ما تواجه معدلات فقر أعلى ، وتتعرض بشكل غير متناسب للعنف ولديها إمكانية أقل للحصول على الرعاية الطبية”.

واشار التقرير الى أن ” المزيد من السود يموتون  بسبب الفايروس ، مما يجعلهم يحزنون أكثر وفي عزلة بالنظر إلى القيود المفروضة على الجنازات والتجمعات. كما أن العنصرية تؤدي إلى تفاقم المشكلة. انتهى/ 25 ض