اللوبي الصهيوني يتصادم مع الديمقراطيين بشأن خطة نتنياهو لضم الاراضي الفلسطينية

0
56

المعلومة/ ترجمة…

يقوم اللوبي الصهيوني داخل الولايات المتحدة ممثلا بمنظمة لجنة الشؤون الاسرائيلية الامريكية ببذل جهود من اجل تشريع يقوده السيناتور الديمقراطي  كريس فان هولن الذي من شأنه أن يمنع المساعدات الأمريكية من المساهمة في قيام الكيان الصهيوني بعملية ضم  للأراضي الفلسطينية.

ونقلت صحيفة ميدل ايست مونيتر في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ أنه “و مع تحرك إسرائيل لضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة ، أصبح من الصعب بشكل متزايد العثور على أي ديمقراطي في واشنطن لا يعارض خطط رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وحتى المنظمات الرئيسية الموالية لإسرائيل والمشرّعين الأمريكيين الرئيسيين الذين لا يتزعزعون في دعمهم للحكومة الإسرائيلية شجبوا هذه الخطوة”.

ومع ذلك فان ” فإن لجنة الشؤون العامة الإسرائيلية الامريكية التي تزعم أنها من الحزبين ، تقود الحملة لصد الجهود التي يبذلها الأعضاء الديمقراطيون في الكونجرس لإحباط الضم المخطط له، حيث حشدت المجموعة مؤيديها ضد التشريع الذي اقترحه السيناتور الديمقراطي كريس فان هولن والذي سيضمن أن المساعدات الأمريكية للكيان لن تكون ضمن عملية الضم”.

واضاف التقرير أن ” المنظمة دعت أتباعها إلى الاتصال بممثليهم في واشنطن وحثهم على رفض اقتراح السيناتور فان هولن”.

وكانت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين  قد ادخلت التعديل على الميزانية العسكرية الأمريكية لعام 2021 والذي من شأنه أن يحظر استخدام الأموال الأمريكية “لنشر مقالات أو خدمات أو تدريب دفاعي” في الأراضي المضمومة في الضفة الغربية أو لتسهيل ضمها”.

واشار التقرير الى أن ” التشريع الذي قدمه السيناتور فان هولين كان مدعومًا من قبل التقدميين بمن فيهم أعضاء مجلس الشيوخ بيرني ساندرز وإليزابيث وارن ، بالإضافة إلى العديد من الشخصيات الرئيسية من مركز الحزب الديمقراطي ، بما في ذلك المرشح السابق لمنصب نائب الرئيس السابق تيم كين”. انتهى/25 ض