الكعبي: صمت الحكومة ازاء تطاول السعودية على المرجعية يضع الكثير من علامات الاستفهام

0
111

 

المعلومة/بغداد..

بين المحلل السياسي سعد الكعبي، الاحد، ان صمت الحكومة إزاء تطاول الصحيفة السعودية على مقام المرجعية الدينية يضع الكثير من علامات الاستفهام، لافتا الى ان عدم الرد على هذا التجاوز يعد موافقة حكومية على ماصدر من السعودية تجاه المرجعية الدينية.

وقال الكعبي في تصريح لـ /المعلومة/، ان “المرجعية الدينية تمكنت من دحر الإرهاب والقضاء عليه بفتواها المباركة، حيث لم يكن أي وجود للحكومات المتعاقبة لولا تلك الفتوى”.

وأضاف ان “صحيفة الشرق الأوسط السعودية تطاولت وتجاوزت على المرجعية الدينية وسيادة العراق، في وقت لم يشهد فيه العراق أي رد رسمي غير البيانات التي أصدرتها الشخصيات السياسية”.

وأوضح الكعبي، ان “صمت الحكومة إزاء تطاول السعودية يثير الاستغراب وبقائها من دون رد رسمي يؤكد موافقتها على هكذا إساءة وهو مايفتح الباب امام مزيد من الاساءات بحق الرموز الوطنية”. انتهى 25ن