سياسي: صمت الكاظمي عن العمليات التركية دليل موافقته عليها

0
126

المعلومة/ خاص…

اعتبر المحلل السياسي عباس العرداوي، السبت، أن صمت رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي على التوغل التركي والهجمات التي تنفذ شمال البلاد بأنها دليل قبوله وموفقته عليها كون هذه الهجمات جزء من الخطة الأمريكية في المنطقة.

وقال العرداوي في تصريح لـ/ المعلومة /، إن “تركيا تعد احد اذرع الولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة حيث ان الأخيرة تدعمها في إثارة المشاكل”، لافتا إلى إن “التوغل التركي شمال العراق هو مخطط أمريكي يدعمه الكاظمي”.

وأضاف أن “صمت الكاظمي عن التوغل التركي والهجمات التي تنفذ شمال البلاد يعد دليل قبوله وموافقته عليها كون هذه الهجمات جزء من الخطة الأمريكية في المنطقة”، مبينا أن “تعامل الحكومة مع تركيا سابقة خطرة واستهانة بالسيادة العراقية”.

و كشف مسؤول حكومي، في وقت سابق، عن اتفاق بين حكومة إقليم كردستان والجانب التركي لتنفيذ الضربات العسكرية على مواقع في قضاء سنجار مقابل حماية 8 مليارات دولار واستمرار تهريب النفط عبر منفذ جيهان. انتهى 25 ت