تحذيرات من حدوث خلل امني بسبب صمت الحكومة على عودة المطلوبين

0
119

 

المعلومة/بغداد..

حذر الخبير الامني علي الوائلي، الخميس، من زيادة الهجمات الارهابية وظهور مجاميع جديدة تحت مسميات مستحدثة، لافتا الى ان صمت الحكومة ازاء عودة الارهابيين والمطلوبين للقضاء سيكون العامل الابرز لزيادة نشاط الارهاب.

وقال الوائلي لـ /المعلومة/، ان “طارق الهاشمي وبحسب الانباء الواردة فأنه سيدخل للعراق بعد رافع العيساوي، حيث ان تبرأة الاخير ستكون دافعا لعودة الهاشمي للعراق لممارسة اعمال ارهابية جديدة”.

واضاف ان “تجاهل وصمت الحكومة سيكون عاملا مساعدا لظهور مجاميع وتنظيمات ارهابية جديدة بقيادة العيساوي والهاشمي وقادة الارهاب، وهو ماسيعيد البلاد الى عام 2007”.

وأوضح الوائلي، أن “اميركا استشعرت الخطر وبدأت باعادة رجالها وعملائها الى العراق من اجل ان يكونوا خلفاء لها في حال خروج قواتها، حيث ان مايجري من صفقات ومسلسل سياسي ماهو الا محاولة اعادة تسويق زعماء الطائفية الى العملية السياسية بضوء اخضر من رأس الهرم في البلاد”. انتهى/ 25ن