مفتش وزارة الخارجية الامريكية يؤكد ان قرار طرده كان بسبب تمرير صفقات اسلحة للسعودية

0
74

المعلومة/ ترجمة …

اكد المفتش العام السابق لوزارة الخارجية الامريكية ستيف لينيك انه تم فصله بسبب تحقيقات  تتعلق بسوء سلوك وزير الخارجية مايك بومبيو ومحاولته تمرير صفقة اسلحة للسعودية بمليارات الدولارات دون موافقة الكونغرس.

ونقل موقع فيدرال تايمز الامريكي في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ عن لينيك قوله  إنه ” في الوقت الذي تم فيه عزله من منصب  المفتش العام فان مكتبة كان يحقق في امرين تمس مباشرة سلوك الوزير بومبيو وأن كبار مسؤولي وزارة الخارجية كانوا على علم بتحقيقاته”، مضيفا أن ” صدم بقرار اقالته ”

وتابع أن ” هناك تحقيقا جاريا في مزاعم بسوء استخدام الموارد الحكومية من قبل الوزير بومبيو وزوجته، وانه تم ابلاغ  المسؤولين المقربين من بومبيو بالتحقيق ، بما في ذلك من خلال طلب وثائق من سكرتيرته التنفيذية”.

وأكد لينيك هذا التحقيق أيضًا ، وأخبر المحققين أن “مكتبه طلب إجراء مقابلة مع بومبيو لكن وزير الخارجية رفض”، فيما قال الديمقراطيون إن لينيك شهد بأنه تعرض للضغوط من قبل برايان بولاتاو ، وكيل وزارة الخارجية وهو صديق قديم لبومبيو”، مشيرا الى أن ”  بولاتاو ضغط عليه للتصرف بطرق شعر بأنها غير لائقة – بما في ذلك اخبار بولاتاو لينيك أن التحقيق في مبيعات الأسلحة إلى السعودية ليست من مسؤولية مكتب المفتش العام “.

يذكر أن الديمقراطيين يحققون في إقالة الرئيس دونالد ترامب للمفتش لينك وهو واحد من العديد من المفتشين العامين الذين أطاح  الرئيس بهم مؤخرًا  وما إذا كانت خطوة انتقامية من ترامب ، فيما قالت رئيسة لجنة الرقابة والإصلاح بمجلس النواب كارولين مالوني ، من ولاية نيويورك ، وسناتور ولاية نيو جيرسي بوب مينينديز ، أكبر ديمقراطي في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ ، في بيان مشترك إنه ” لا يزال لديهم العديد من الأسئلة التي لم تتم الإجابة عليها حول عمليات الفصل “. انتهى /25 ض