محلل امريكي : الاحتجاجات الامريكية غضب شعبي ضد ظلم النظام

0
120

المعلومة / ترجمة …

اكد الكاتب والمحلل السياسي الامريكي ستيفن ليندمان إن الاحتجاجات المستمرة في الولايات المتحدة لا تتعلق بشخص أسود قتل على يد ضابط أبيض فحسب ، لكنها غضب ضد النظام الأمريكي والظلم والعنف في البلاد.

ونقلت قناة ( برس تي في) في مقابلة ترجمتها وكالة /المعلومة/ عن ليندمان قوله إنه “في كل مدينة كبيرة الحجم في الولايات المتحدة ، هناك أناس في الشوارع يحتجون على ما يجري ويتجاوز ذلك شرطيًا ابيضا يقتل شخصًا أسود ، بل كل رجال الشرطة في امريكا يقومون احيانا بقتل السود ” بسبب العنصرية .

واضاف أن ” الاحتجاجات غضب ضد النظام ، وضد الظلم ،والغضب ضد الحروب التي لا تنتهي ، والعنف الذي ترعاه الدولة ، والاجرام ، وانعدام العدالة”

وتابع أن ” ما يجري في الولايات المتحدة ليس جديدا فهو يحدث منذ ان بدأت امريكا الاستعمارية حتى يومنا هذا ، ففي الماضي لم يكن السود بشر ، كانوا سلعًا ، كانوا عبيدًا أحضروا من إفريقيا وتم بيعهم  لكن ما حصلوا عليه اليوم ، هو الانتقال من عبودية الرقيق نحو عبودية اكبر بكثير مما كانت ”

يذكر ان الاحتجاجات المناهضة للعنصرية قد اندلعت في مدن رئيسية عبر الولايات المتحدة بعد اكثر من أسبوع على وفاة جورج فلويد ، وهو رجل أسود غير مسلح ، توفي يوم الاثنين الماضي بعد أن ضغط ضابط شرطة مينيابوليس على ركبته في عنقه وهو يتوسل به ان يتركه يتنفس. انتهى/ 25 ض