نموذج انتخابي جديد يتوقع خسارة ساحقة لترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة

0
52

المعلومة/ ترجمة…

تنبأ نموذج انتخابي أمريكي جديد بأن الرئيس الامريكي دونالد ترامب سيخسر بشكل ساحق في الانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني المقبل بسبب الاقتصاد المنكوب بالفايروس.

وذكرت صحيفة الاندبندنت البريطانية في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ أن “نموذج الانتخابات الوطنية الذي أصدرته شركة أكسفورد إيكونوميكس أكد إن الركود الاقتصادي الذي تسبب به فايروس كورونا سيعاني ترامب على اثره من هزيمة تاريخية في الانتخابات المقبلة  حيث لم يحصل  ترامب سوى 35 بالمائة فقط من الأصوات الشعبية”.

واضاف أن ” هذا يعد هذا انعكاسًا حادًا من توقع النموذج السابق لأزمة الفايروسات من أن ترامب سيفوز بحوالي 55 ٪ من الأصوات، فيما قالت شبكة  سي إن إن إنه سيكون أسوأ أداء للرئيس الحالي منذ قرن”.

وكتبت شركة أكسفورد إيكونوميكس في التقرير “لن يستغرق الأمر أقل من المعجزة الاقتصادية كي ينجح ترامب” ، مضيفة أن الاقتصاد سيكون “عقبة لا يمكن التغلب عليها تقريبًا لترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة “.

واوضحت أن ” نموذجا آخرا من أكسفورد إيكونوميكس توقع أن تتراجع سبع ولايات أمريكية جمههورية في ساحة المعركة لصالح الديمقراطيين وهي ولايات أيوا ، ويسكونسن ، ميشيغان ، بنسلفانيا ، أوهايو ، ميزوري ونورث كارولينا مؤكدا ان ترامب سيخسر بشدة الكلية الانتخابية بفارق 328 إلى  210 نقطة “.

واشار التقرير الى أن ” تلك الولايات ستشهد  انكماشات اقتصادية كبيرة وخسائر في الوظائف مؤلمة من المرجح أن تؤدي إلى تأرجح التصويت المصغر ، فيما بينت شبكة (سي أن أن) أن انتخابات تشرين الثاني المقبل  قد تكون استفتاء على تعامل ترامب مع أزمة فايروس كورونا”. انتهى/ 25 ض