الحشد الشعبي: هجمات داعش الاخيرة رسالة امريكية

0
115

المعلومة/بغداد…

اعتبر مسؤول العلاقات في محور الشمال للحشد الشعبي علي الحسيني، الاربعاء، بان الهجمات الارهابية الاخيرة في البلاد رسالة أمريكية، مؤكدا أن الولايات المتحدة تريد “الانتقام” من العراق نتيجة قراره بإخراج القوات الأجنبية.

وقال الحسيني لـ /المعلومة/، إن “كل القواعد العسكرية التي انسحبت منها القوات الامريكية حصلت هجمات ارهابية فيها ومنها كركوك”،  لافتا الى ان “ما يحصل هو  بتخطيط واضح من قبل ادارة واشنطن لاثارة الاوضاع وخلق حالة من عدم الاستقرار من خلال ادواتها الاجرامية المتمثلة بداعش”.

وأضاف، ان “الهجمات الارهابية الاخيرة التي ضربت مناطق عدة من البلاد هي رسالة امريكية مفادها اما القوات الامريكية او عصابات داعش الإرهابية”، مؤكدا أن “نشاط الخلايا النائمة أصبح واضحا بعدما حصلت على الايعاز من قبل الادارة الامريكية”.

واشار الحسيني الى ان “قوات الحشد الشعبي وبقية القوات الامنية الاخرى عثرت مؤخرا في عمليات تعقب داعش على اسلحة وذخائر حديثة في مضافات التنظيم”، معتبرا أن “هذا دليل اخر على ان امريكا تريد الانتقام من العراق بعد قرار مجلس النواب باخراجها من البلاد وهي تحاول من خلال دعمها للتنظيم الارهابي سفك دماء الابرياء”. انتهى25ف