حركة حماس تحذر الكيان الصهيوني من ابقاء الفلسطينيين في السجون وسط جائحة كورونا

0
66

المعلومة/ ترجمة …

حذرت حركة المقاومة الاسلامية حماس ، الثلاثاء، الكيان الصهيوني من مغبة ابقاء الفلسطينيين وراء القضبان في السجون ومراكز الاعتقال الصهيونية والتجاهل التام للدعوات الدولية والاقليمية لاطلاق سراحهم حماية لحياتهم وسط جائحة فايروس كورونا المستجد.

ونقلت قناة ( برس تي في) في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ عن القيادي في الحركة شاكر عمارة قوله  إن ” النظام الصهيوني  يسعى إلى زيادة معاناة الشعب الفلسطيني من خلال المزيد من أعمال العدوان والاعتقالات التعسفية والتهديد في أعقاب أزمة كورونا”.

واضاف أن”الأسرى الفلسطينيين المحتجزين داخل السجون الإسرائيلية يعيشون في وضع مأساوي ويعانون الخوف من انتشار الفايروس داخل السجون، حيث تتجاهل مصلحة السجون الصهيونية التحذيرات السابقة والتعليمات ذات الصلة لمنع انتشار الفيروس المستجد، بينما يحتاج السجناء إلى إجراءات استثنائية لمواجهة الفايروس”.

وحذر عمارة من وقوع كارثة في حالة إصابة فايروس كورونا المستجد السجون الصهيونية  قائلاً: “هناك خطر كبير من انتشار الفايروس داخل السجون. إصابة أحد المعتقلين تعني وباء في السجن “.

واشار الى أن ” جهاز الأمن العام الصهيوني يضع السجناء الفلسطينيين المشتبه في إصابتهم بالفايروس في زنازين انفرادية دون اتخاذ أي إجراءات صحية ، مؤكدا أن النظام الإسرائيلي يستغل تركيز العالم على جائحة الفايروس لحرمان الفلسطينيين من الحقوق التي كانوا يناضلون من اجلها لسنوات”.

واكد أن ” الاحتلال عنصري ويحمل فقط العقلية الإجرامية التي تتعارض مع القانون الدولي والمبادئ الإنسانية، وهو يواصل اعتقال القاصرين والشباب وكبار السن الفلسطينيين بغض النظر عن الظروف الحالية ويتجاهل العديد من الدعوات للإفراج عنهم”. انتهى/25 ض