الهند: اغتيال الجنرال سليماني كلف الهند خسارة اقتصادية بلغت 50 مليار دولار

0
139

المعلومة/ ترجمة …

اكد تقرير لصحيفة ( ذي دبلومات) الهندية ، الثلاثاء ، انه في حين ان معظم منطقة الشرق الأوسط معرضة أيضًا لعدم الاستقرار نتيجة الاوضاع في العراق ، فإن الهند معرضة بشكل خاص لخطر رد الفعل الاقتصادي نظرًا لعلاقاتها التجارية الطويلة مع العراق.

وذكر التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة/ أنه ” في الوقت الذي كانت فيه العلاقات الدبلوماسية بين الهند والعراق ودية منذ فترة طويلة الا أن التجارة بين البلدين بعد عام 2003 شهدت ارتفاعا كبيرا وقد أصبحت هذه العلاقة ذات قيمة متزايدة للهند ودبلوماسيون من نيودلهي بذلوا جهودًا متواصلة للحفاظ على هذه الروابط قوية على مر السنين واليوم ، تعد الهند ثالث أكبر شريك تجاري للعراق ، بعد الاتحاد الأوروبي والصين فقط”.

واضاف أن ” هذا يعني أن اي اضطراب في العراق يمتد عبر الهند ويمكن أن يرهق اقتصادها، وابرز الامثلة على ذلك هو اعتماد نيودلهي في مجال الطاقة على بغداد  حيث تتلقى معظم الدول الآسيوية الكبيرة أجزاء كبيرة من إمداداتها من الطاقة من النفط الناشئ في منشآت النفط الخام في جنوب العراق و مع تزايد المخاوف من تعطل إنتاج النفط في العراق ، سارع الخبراء بالإشارة إلى أن الهند ستكون هي الأكثر معاناة في مثل هذا السيناريو”.

وتابع التقرير أن ” الهند تحصل على 40 بالمائة من نفطها من الشرق الأوسط و 20 في المائة من تلك النسبة يأتي من العراق وحده. نظرًا لأن موردي النفط التقليديين فنزويلا وإيران لم يعودا خيارين قابلين للتطبيق بسبب العقوبات التي تقودها الولايات المتحدة على تلك الدول ، فقد أصبحت الهند أكثر اعتمادًا على العراق لتلبية احتياجاتها المتزايدة من الطاقة”.

واشار التقرير الى أن ” الاحداث الاخيرة في العراق تقدم مثالا صارخا على على اعتماد الهند على العراق وتأثرها بالاضطرابات العراقية، فبعد اغتيال الجنرال قاسم سليماني ادت التداعيات السياسية في البلاد الى حدوث اضطرابات كبيرة في الاسواق  في جميع أنحاء الهند. وبعد احتساب جميع التكاليف ، من الزيادات في رسوم الاستيراد والتصدير إلى التقلبات في قيم العملات ، يبلغ الضرر المباشر الذي لحق بالاقتصاد الهندي من الحادث ما لا يقل عن 50 مليار دولار وهو ما يمثل 2 بالمائة من إجمالي الناتج المحلي الهندي بالكامل”.

واكد التقرير على أن ” تامين الاستقرارداخل الدولة العراقية ضروري جدا لتأمين اقتصاد الهند وكذلك اقتصاد جميع الدول الأخرى ذات العلاقات التجارية القوية مع العراق”. انتهى/ 25 ض.