موقع أميركي: على ترامب الانسحاب من العراق كما وعد

0
98

المعلومة/ ترجمة …
اكد تقرير لموقع ( سبكتيتر) الامريكي ان على الرئيس الامريكي دونالد ترامب وقف الحروب التي لاتنتهي في منطقة الشرق الاوسط بالانسحاب من العراق كما وعد سابقا خصوصا وان وباء فايروس كورونا يجتاح الولايات المتحدة والمنطقة مما يضعف استعدادات الجيش .
وذكر التقرير الذي ترجمته /المعلومة/ انه ” وبعد عقدين من الصراعات والحروب اصبح عدد الارهابيين اكبر مما كان عليه عندما بدأت واشنطن حروبها وفشل تحريك حاملة الطائرات في الخليج في التأثير على ايران على عكس توقعات البنتاغون ، مما يعني أن هذا هو الوقت المناسب لوقف حروب امريكا التي لانهاية لها كما وعد الرئيس سابقا “.
واضاف أنه “نتيجة الصراع مع فصائل المقاومة بعد اغتيال الجنرال قاسم سليماني وابو مهدي المهندس يمكن ان تؤدي الى صراع آخر مع حكومة بغداد وتجدد الحرب الأهلية في العراق ، والأعمال العدائية الرسمية مع إيران”، مشيرا الى أن ” واشنطن استهدفت كتائب حزب الله دون وجود دليل قوي ، بل مجرد افتراض واسفر القصف عن مقتل جنود ورجال شرطة عراقيين مما أثار غضب بغداد”.
وتابع أن “الزيادة الكبيرة في عدد القوات الامريكية والهجوم على فصائل المقاومة لإجبار العراقيين على السماح لأميركا بالبقاء بعد أن صوت برلمانهم على مغادرة الولايات المتحدة يعتبر خطة جنونية “.
وواصل أن “استهداف فصائل المقاومة قد يخاطر بإشعال حرائق طائفية من جديد. فان كانت المظاهرات الأخيرة قد هاجمت السياسة الخلافية في البلاد ، لكن الجيش الأمريكي يهاجم بقدر كبير سيادة العراق، لذلك فان اطلاق حملة عسكرية ضد فصائل المقاومة الشيعية مع دولة ذات اغلبية شيعية ومتحالفة مع الدولة ذات الاغلبية الشيعية الكبرى سيعد في الواقع مثل القاء قنبلة يدوية في مستودع للذخيرة”.
واشار التقرير الى أن “حربا كهذي يمكن أن تقلب الناس ضد امريكا مما يفسد أي احتمال للإصلاح ولن يستفيد أحد من حريق إقليمي يضر بإنتاج النفط ويعيق حركة الناقلات سيكون انتصار الولايات المتحدة مسألة باهظة الثمن”.
وتابع، أنه “يجب على الإدارة أن تعيد القوات الأمريكية إلى البلاد فليست هناك حاجة لهم، فلم تعد المنطقة مهمة لقد فقدت امريكا قبضتها على الطاقة بينما تهيمن إسرائيل على جيرانها عسكريًا. السعوديون عدو أكثر من صديق وعليهم الدفاع عن أنفسهم لقد حان الوقت لإنهاء الحروب التي لا نهاية لها كما وعد الرئيس. انتهى/ 25 ض