الدعوة مستذكرا صدور قانون بإعدام المنتمين له: لا تفسحوا المجال للبعث

0
100

المعلومة/بغداد..
أصدر حزب الدعوة الإسلامية، الثلاثاء، اصدار النظام البائد قانون يقضي باعدام كل من ينتمي الى الحزب وباثر رجعي، مشددا على ضرورة عدم فسح المجال لمن يروج وينشر افكال البعث الإرهابية.
وقال الحزب في البيان الذي تلقت /المعلومة/، نسخة منه، إنه “في مثل هذا اليوم 31-3من عام 1980 أقدم النظام الصدامي المباد على اصدار قانون يقضي باعدام كل من ينتمي الى حزب الدعوة الاسلامية وباثر رجعي,وهي سابقة اجرامية لم يشهد لها التاريخ السياسي والقانوني مثيلا”.
وأضاف البيان، ان “نظام البعث الذي اعدم قبل هذا التاريخ الالاف من الشهداء,أراد أن يزيد من خلال هذا القانون وتيرة الانتقام من أبناء الحركة الاسلامية ,تحت طائلة قوانينه المزيفة والباطلة,ومنذ ذلك اليوم بدأت مواكب الشهداء من الدعاة الميامين تتسارع في ارتقاء أعواد المشانق,و تسجل أسماءها في سجلات المجد و الفخر و تلتحق بالركب الحسيني الخالد”.
وتابع، أنه “وفي الذكرى الأربعين لهذه الجريمة البشعة المروعة فإن حزب الدعوة الإسلامية يجدد مطالبته بتفعيل كل القوانين التي من شأنها تجريم حزب البعث, و محاربة أفكاره الإجرامية, و عدم فسح المجال لمن يروج و ينشر تلك الأفكار الإرهابية البشعة”. انتهى/25