6 خطوات لتحققي روتين الجمال الاحترافي في المنزل

0
43

المعلومة/ متابعة..

نشرت صحيفة “لافانغوارديا” الإسبانية تقريرا تحدثت فيه عن روتين الجمال الاحترافي الذي تستطيع المرأة اتباعه في المنزل في ست خطوات فقط باعتماد منتجات متوفرة في المنزل، وذلك من خلال العمل بنصائح الخبراء.

وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته “عربي21″، إنه عندما يحين الوقت للبقاء في المنزل لعدة أيام، سيصاب الكثيرون بالتوتر والملل. ولكن يمكننا في المقابل جعل هذه الأيام من الحجر الصحي أكثر إنتاجية مما نتوقع، بدءا من الاستفادة من الملابس في الخزانة، وصولا إلى إجراء عملية تنظيف شاملة للمنزل التي كنا نؤجلها منذ فترة طويلة.

وإلى جانب مشاهدة المسلسلات والأفلام، يمكنك أيضا اعتماد خيارات الجمال على طريقة “افعلها بنفسك” والاستفادة من المنتجات المخزنة في خزانة الحمام التي ربما لا نستخدمها في كثير من الأحيان. وفي هذا السياق، يقدم لنا الخبراء بروتوكولا مثاليا من شأنه أن يساعدنا قدر الإمكان على الاسترخاء والحصول على بشرة نضرة.

الخطوة الأولى: التنظيف المزدوج

أوردت الصحيفة أن مجرد التفكير في أننا في المنزل سيجعلنا نعتقد أنه ليس من الضروري تنظيف الوجه، لكن ذلك خاطئ تماما. ففي الواقع، إن التعرض للهواء، وخاصة في المدن الأكثر تلوثا، يخلف الشوائب على بشرتنا هذا إلى جانب عادة لمس الوجه باستمرار، التي تنقل الأوساخ في الوجه.

حسب الخبيرة إليزابيث سان جريجوريو، “علينا تنظيف الوجه عبر خطوتين، أولا استخدام مرطب ثم استعمال غسول غير دهني. بهذه الطريقة، يمكن تنظيف البشرة وإزالة جميع الشوائب بما في ذلك المكياج. وعندما لا يكون لدينا غسول من كلا النوعين، نوصي بتنظيف الوجه مرتين بالمنتجات المتوفرة لدينا، أو استخدام غسولات البشرة ثنائية الطور التي تحتوي على مكونات زيتية ومائية. ومن الأفضل إزالة الغسول بمنشفة قطنية. بهذه الطريقة، سيكون التنظيف عميقا ونعتني بالبشرة بشكل أفضل”.

الخطوة الثانية: القناع

أوضحت الصحيفة أنه بمجرد غسل الوجه وتجفيفه، يمكن تطبيق القناع الذي نريده. ووفقا لراكيل غونزاليز “من الشائع إيجاد قناع الطين في المنزل، وهو مفيد للبشرة لأنه ينقيها”. ويمكن أن نجد أيضا المرطبات، التي تعد مثالية لتعزيز ترطيب البشرة. وبالنسبة للأشخاص الذين لا يملكون هذه المستحضرات، فبإمكانهم صنعها في المنزل. وتشير الخبيرة إلى أنه “بإمكانك استعمال الفاكهة غير الحمضية كقناع للبشرة لأنها ستضفي نضارة عليها، ومن الأفضل تجنب الحمضيات لأن الفيتامين سي يسبب تهيج البشرة والأكسدة إذا لم يستعمل بعناية”.

وتجدر الإشارة إلى أن أقنعة الزبادي هي أيضا خيار جيد لتغذية البشرة وترطيبها. ولكن نوهت الخبيرة بأن المنتجات التي نستعملها في المنزل لن تحقق نتائج مماثلة لتلك التي يقدمها منتج مصنوع من قبل خبراء، لكنها مع ذلك مفيدة للأنسجة وتمنح ترطيبا أكثر لطبقات البشرة السطحية.

الخطوة الثالثة: شد البشرة

أوردت الصحيفة أنه بعد التنظيف ينصح دائما بتطبيق كريم لشد وحفظ توازن البشرة، خاصة بعد استخدام قناع قابض مثل الطين. وتنصح الخبيرة بيلا أورتادو “بتطبيق هذا المستحضر على قطعة قماش قطنية، ثم تدليك الوجه بحركات دائرية متصاعدة. ويستحسن استخدام المستحضرات المهدئة لحساسية البشرة، ومقشر بالنسبة للبشرة الأكثر مقاومة. ويستحسن استخدامه على الرقبة أولا ثم خلف الأذن لملاحظة مدى تفاعله مع بشرتك”.

الخطوة الرابعة: السيروم

أضافت الصحيفة أن المصل أو ما يعرف بالسيروم يعد من بين أكثر المنتجات كفاءة عندما يتعلق الأمر بالعناية بالبشرة، لأنها عادة ما تحتوي على تركيز أكبر للمواد النشطة. وحسب الخبيرة راكيل غونزاليز “يستحسن تجنب تدليك البشرة بالسيروم إلا إذا حددت التعليمات ذلك. في المقابل، ينبغي وضع المستحضر على كف اليد بالكامل ثم تطبيقه على الوجه والعنق”.

الخطوة الخامسة: المنطقة المحيطة بالعين

أوردت الصحيفة أن الأيام التي ستقضيها في المنزل قد تكون مناسبة مثالية للقضاء على علامات الشيخوخة المثيرة للقلق، خاصة في المنطقة المحيطة بالعينين، التي تميل إلى التورم وفرط التصبغ وتظهر عليها الخطوط الدقيقة والتجاعيد. وتوضح الخبيرة إستيفانيا نييتو أنه “باستثناء البشرة المترهلة جدا أو الجافة جدا، يستحسن استخدام المنتجات الغنية بحمض الهيالورونيك أو بمستخلص الخيار، نظرا لأنها توفر كل الماء الذي تحتاجه هذه المنطقة”.

الخطوة السادسة: الكريم المرطب

أشارت الصحيفة إلى أن الكريم المرطب هو المنتج الذي لا يجب أن يكون مفقودا في المنزل، لأنه يحافظ على صحة البشرة. وأكدت الخبيرة إليزابيث أنه “في هذه الحالة سيكون من الأفضل استخدام الكريم المعتاد لأنه سيكون ملائما أكثر للبشرة”. انتهى25س