توقعات بموجة فيضانية تضرب العراق بعد ذوبان الثلوج

0
82

المعلومة/بغداد..
بحثت وزارة الموارد المائية، الاحد، الموقف المائي المتحقق والايرادات المائية لحوضي نهري دجلة والفرات وتأثير السدود المنشأ من قبل تركيا وكيفية الاستفادة من الفراغات الخزنية لاستيعاب الموجات الفيضانية حال ورودها بعد ذوبان الثلوج.
وذكر بيان للوزارة تلقت /المعلومة/ نسخة منه ان “وزير الموارد المائية جمال العادلي ترأس أجتماع اللجنة العليا للفيضان بحضور الخبراء والمديرين العامين في الوزارة وتشكيلاتها وممثلي الجهات الحكومية من هيئة المستشارين ومجلس الوزراء والوزارات ذات العلاقة لمناقشة الموقف المائي الحالي والنظرة المستقبلية والاجراءات الاحترازية التي يتطلب اتخاذها في حال حدوث موجات فيضانية والتوقعات التي قد تحصل”.
واضاف انه “وفي مستهل اللقاء اوضح الوزير جهود الوزارة بتحقيق طفرة نوعية في تنفيذ الخطة الزراعية للعام الماضي والحالي حيث تم زراعة ما يقارب 6 مليون دونم للموسم الشتوي الماضي و 5 مليون دونم للحنطة وتحقيق الاكتفاء الذاتي لهذا المحصول والتطرق الى اجراءات الوزارة للعام الماضي ونجاحها في تجاوز ازمة السيول التي اجتاحت البلاد وحماية حقول النفط وفتح هور المصندك لحماية الاراضي الزراعية والممتلكات لاهالي محافظتي واسط وميسان”.
وتابع ان “الاجتماع شمل تقديم استعراض للموقف المائي المتحقق والايرادات المائية لحوضي نهري دجلة والفرات وتأثير السدود المنشأ من قبل الجارة تركيا وكيفية الاستفادة من الفراغات الخزنية لاستيعاب الموجات الفيضانية حال ورودها بعد ذوبان الثلوج”.
واوضح البيان انه “تم تقديم أستطلاع لسداد الانهر الرئيسية والاجراءات الاحترازية التي يتطلب اتخاذها في حال حدوث اي طارئ كأعمال كري الانهر وتقوية السداد واعمال التكسية الحجرية للانهر الرئيسية ومناطق الاهوار والاجراءات المتخذة من قبل الوزارات والجهات الامنية والحشد الشعبي ومسؤولي غرفة العمليات في المحافظات كافة”. انتهى/25