الجنادب الأمريكية تتدرب على البحث عن المتفجرات

0
62

المعلومة/بغداد…

يجرب باحثون أمريكيون طريقة جديدة للبحث عن المواد المتفجرة.

وتتضمن الطريقة الجديدة، التي يجرّبها الباحثون في مدينة سانت لويس الأمريكية، الاستعانة بحشرات الجنادب الأمريكية في البحث عن مواد قابلة للانفجار. وقد يستفاد من نتائج التجارب التي تموّلها القوات البحرية الأمريكية في العمليات الأمنية.

و الجنادب الأمريكية حشرات كبيرة، إذ يمكن أن يبلغ طولها 5.5 سنتم. وتم اختيارها لتبحث عن المتفجرات لوجود هوائيات في غاية الحساسية لديها، تحوي كل منها حوالي 50 ألف نيرون عصبي، التي تلتقط الروائح وتُخطر المخ بوجودها.

ومن أجل قراءة المعلومات التي تحصل عليها الجنادب بواسطة هذه الهوائيات تم زرع الاكترودات في مخّها لتنقل ما يدور في مخ الحشرات إلى جهاز الكمبيوتر.

وكانت الجنادب عند حسن ظن الباحثين، إذ تمكنت من اكتشاف مواد متفجرة وتمييزها من مواد غير قابلة للانفجار.

إلا أنه كانت هناك مشكلة هي أن الاكترودات المزروعة في مخ الجنادب تحرمها من القدرة الحركية. ومن أجل إنجاز التجربة وضع الباحثون حشرات التجارب على عربات صغيرة يُتحكم فيها عن بعد.

وهناك مشكلة أخرى واجهت حشرات التجارب هي أنها ماتت متأثرة بالتقنيات المفروضة عليها بعد سبع ساعات من العمل كما جاء في مجلة “نيو ساينتست”.انتهى 25