الاتحاد الدولي للمحترفين يدعم خروج اللاعبين عند التعرض للعنصرية

0
74

المعلومة / متابعة…

أكد الاتحاد الدولي للاعبين المحترفين، أنها تدعم اللاعبين أو الفرق للخروج من الملعب عند التعرض للعنصرية، وذلك عقب تعرض مهاجم بورتو، موسى ماريغا، لإساءات عنصرية في الدوري البرتغالي الممتاز.

وقال الاتحاد الدولي في بيان: “بسبب الفشل في تنفيذ معايير حماية لاعبي كرة القدم المحترفين، فإن الاتحاد الدولي يدعم بشكل كام اللاعبين والفرق الذين يقررون الخروج من الملعب، وسيقدم الدعم اللازم لهؤلاء اللاعبين بأي طريقة ضرورية”.

وأضاف: “نحن نشعر بقلق كبير على حالة اللاعبين الذين يتعرضوا لمثل هذا النوع المؤذي من التمييز”.

ويرى الاتحاد الدولي أن بروتوكول التعامل مع الوقائع العنصرية، بدرجاته الثلاث، وكذلك العقوبات مثل الغرامات، وغلق أجزاء من المدرجات لم تحقق النجاح المطلوب.

وقال الاتحاد الدولي: “وقائع العنصرية العديدة تظهر أن بروتوكول مكافحة العنصرية في كرة القدم غير مناسب للتطبيق، ولا يحقق أهدافه”.

ووفقاً للدرجات الثلاث للبروتوكول، يجب إيقاف اللعب ومطالبة المشجعين بإيقاف التصرف العنصري، وإذا استمرت الإساءة يتم إيقاف المباراة، ويخرج الفريقان من الملعب لفترة بين 5 و10 دقائق، ويتم تحذير المشجعين مرة أخرى، وفي حال عدم الاستجابة يتم إلغاء اللقاء. انتهى/ 25 ل