تقرير أميركي: القوة العسكرية الامريكية اكبر تهديد للمناخ في العالم

0
80

المعلومة/ ترجمة …
أفاد تقرير لموقع ( بوبيولر ريزستنس) الامريكي المتخصص بقضايا المناخ في العالم، الاثنين، ان القوة العسكرية الامريكية تمثل الخطر الاكبر التي تهدد اي استجابة جادة لازمة المناخ في العالم .
وذكر التقرير الذي ترجمته /المعلومة/ أن “الادارة الامريكية كانت على شفا حرب مع ايران بسبب اقدامها على اغتيال الجنرال سليماني ، حيث ردت ايران بقصف على قاعدة امريكية في غرب العراق ، لكن وعلى الرغم من تراجع ترامب عن الحرب المباشرة مع ايران الا انه مازال مصرا على ممارسة المزيد من الضغوط والعقوبات الاقتصادية التي يمكن ان تتسبب بتصاعد التوترات مجددا”.
واضاف أنه “بالنسبة لأولئك الذين دخلوا هذا العام وهم متيقظون من ان هذا العقد هو الفرصة الوحيدة لتغيير السياسات تجاه المناخ في العالم، لكن الاحتمال الحقيقي للغاية لحرب شاملة مع إيران ، يمثل استيقاظا فظا على حقيقة أن الحرب الأمريكية يمكن أن تدمر كل شيء”.
وتابع التقرير أن ” حروب الولايات المتحدة قد استخدمت طوال التاريخ للرد على وقمع الحركات اليسارية التي نحتاجها لمعالجة ازمة المناخ ففي أعقاب الحادي عشر من ايلول ، تم استخدام قرع الطبول للحرب في أفغانستان ومن ثم العراق لتبرير مجموعة واسعة من التدابير القمعية التي تستهدف الحركات الاجتماعية التي تطالب بمعالجة الازمة فيما انسحب الولايات المتحدة مؤخرا من اتفاقية المناخ لتقليل الاحتباس الحراري بسبب سياسات الشركات المصنعة للاسلحة والتي تعتاش على الحروب والصراعات في العالم”. انتهى/25ض