مؤسسة الشهداء تعلن استئناف العمل بمجمع “خالدون” السكني

0
47

المعلومة/بغداد..

اعلنت مؤسسة الشهداء، الخميس، عن استئناف العمل بمجمع (خالدون) السكني بمحافظة البصرة المخصص لشريحة ذوي الشهداء والذي يضم 1450 وحدة، مفصحة عن موافقة مجلس النواب على زيادة تخصيصات المؤسسة بموازنة 2020.

وقال مسؤول اعلام المؤسسة باسم جهاد في تصريح أوردته صحيفة “الصباح” الرسمية واطلعت عليه /المعلومة/، إن “المؤسسة وضمن خططها لتوفير السكن الملائم لشريحة ذوي الشهداء، فقد عقدت اجتماعات عدة مع ممثلية خلية المتابعة بمجلس الوزراء ومحافظة البصرة ووزارة الاعمار والاسكان والبلديات العامة لوضع الاليات اللازمة لاستئناف العمل بمجمع (خالدون) السكني في محافظة البصرة والمخصص لشريحة ذوي الشهداء والذين اغلبهم من ضحايا النظام الدكتاتوري المقبور”.

وأضاف جهاد، انه “جرى التنسيق مع الشركة التركية المنفذة للمشروع من اجل استئناف العمل به بعد توقفه لأعوام عدة بسبب الازمة المالية التي مرت بها البلاد ما تسبب بعدم توفير تخصيصات له، الى جانب الاتفاق مع الشركة المنفذة على ايجاد حلول لجميع العقبات التي تواجه انجاز المشروع لاسيما التخصيصات المالية لضمان استمرار العمل به”.

ونبه جهاد على ان “الشركة ستباشر تحديد الاضرار والاندثارات التي حصلت بالمشروع، فضلا عن توقيع عقد ملحق باستئناف العمل”، موضحا أن “المشروع الذي يضم 1450 وحدة بواقع 1200 بمساحة 200 متر مربع، فضلا عن 250 وحدة اخرى بمساحة 300 متر مربع، منبها على ان المجمع سيكون متكامل الخدمات اذ سيضم مدارس ومستشفيات ومراكز صحية اضافة الى اسواقومبان ادارية خاصة به”.

ولفت الى ان “المؤسسة استحصلت الموافقات اللازمة من مجلس النواب ووزارتي التخطيط والمالية لزيادة حصتها من المبالغ المرصودة ضمن الموازنة”، مؤكدا أنه “ما ان يتم اقرار الموازنة ومعرفة حجم الاموال، فستباشر المؤسسة باعداد مسودة بالمشاريع والخطط اللازمة لشريحة ذوي الشهداء مع التاكيد على اهمية السكن”.

وبشأن موضوع بدل الوحدة السكنية والمنح العقارية، ذكر مسؤول اعلام المؤسسة انه “سيكون ضمن اولويات خططها لتوفير السكن الملائم لهم سواء في بغداد او المحافظات، لاسيما ان المؤسسة بصدد اجراء بعض التعديلات على قانون ضحايا الارهاب والعمليات العسكرية والاخطاء العسكرية رقم 57 لسنة 2015 وصولا الى تقديم افضل الخدمات لهذه الشريحة”. انتهى/25