عضو بالأمن النيابية يتهم دولة بالوقوف وراء “المندسين” و”العصابات” في التظاهرات

0
75

المعلومة/بغداد..

اتهم عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية مهدي تقي امرلي، الأربعاء، الولايات المتحدة الأميركية بالوقوف وراء المندسين والعصابات الاجرامية التي تخترق التظاهرات، مشيرا إلى ان الإدارة الأميركية تقف وراء الإطاحة برئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي.

وقال امرلي في تصريح لـ/المعلومة/، إن “التدخل الأميركي في العراق كان سلبيا وهي شريكة في تواجد العصابات الإجرامية ومندسيها في التظاهرات”، لافتا إلى أن “واشنطن هي من وقفت خلف الاطاحة بحكومة عادل عبد المهدي”.

وأضاف، ان “ الولايات المتحدة الأميركية تعمل منذ عام 2014 ولغاية الان على اسقاط العملية السياسية”، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن “الولايات المتحدة الأمريكية استغلت ضعف الحكومة وأخفاق الوزراء، فضلا عن الفساد وسوء الإدارة لمنع العراق من تسليح قواته”.

وكان مدير مكتب السيد الشهيد الصدر في بغداد السيد إبراهيم الجابري أكد في تصريحات سابقة له، أن السفارة الأميركية لها اليد الطولى في بعض خيم الاعتصام في ساحة التحرير، فيما أشار إلى أن المطعم التركي كان محتلا لجهات خارجية. انتهى/25ح