“بي بي سي” تستعد لفصل مئات الموظفين لهذا السبب

0
44

المعلومة/ متابعة..

من المتوقع أن تعلن “هيئة الإذاعة البريطانية” (بي بي سي) عن مئات الموظفين الذين يشكلون فائضاً على حاجتها، وسط التحضير لإلغاء عدد من البرامج الإخبارية البارزة، وفق ما أفادت به صحيفة “ذا غارديان” اليوم الأربعاء.

وفي رسالة وجهتها عبر البريد الإلكتروني، قالت مسؤولة الأخبار في “بي بي سي”، فران آنسوورث، إنها ستستغل اجتماع الموظفين الذي يعقد اليوم الأربعاء في شرح كيفية تخطيط المؤسسة لتفعيل مهمتها.

لكن “ذا غارديان” أشارت إلى أن الموظفين قلقون من احتمال فصلهم لتوفير عشرات الملايين من الجنيهات الإسترلينية، ويستعد “الاتحاد الوطني للصحافيين” لبدء معركته مع إدارة “بي بي سي” بشأن فائض الموظفين.

وفي سياق متصل، ستطلق صحيفة “ذا تايمز” البريطانية محطتها الإذاعية الخاصة لاحقاً، لجذب المستمعين بعيداً عن “بي بي سي راديو 4” وبي بي سي راديو 5 لايف”، وفق ما كشفته مصادر داخلية لصحيفة “ذا غارديان” أمس الثلاثاء.

تجدر الإشارة إلى أن “بي بي سي” تواجه نزاعاً مع الحكومة المحافظة، بعدما هددها بوريس جونسون خلال الحملة الانتخابية نهاية عام 2019 بإلغاء رسوم الاشتراك السنوية، مما يجردها من مصدر تمويل رئيسي، وينزع عنها صفة “التمويل العام”.

وتجادل حكومة جونسون بأن رسوم اشتراك “بي بي سي” تعد ضريبة عامة، ولا يمكن تبرير استمرارها في وقت نجحت جميع الهيئات الإذاعية الأخرى بالوصول إلى طرق تمويل بديلة. إلا أن أي تعديل على تمويل “بي بي سي” يتطلب موافقة برلمانية، وبينما قد لا تلغى هذه الرسوم، إلا أن تخفيضها سيكون ضربة لمصدر دخلها.

وكان المدير العام في “هيئة الإذاعة البريطانية”، توني هول، أعلن في يناير/كانون الثاني الحالي عن استقالته خلال ستة أشهر، بعد سبع سنوات قضاها في منصبه. انتهى25س