حركة التوحيد المغربي تدعو أحرار العالم إلى التكتل لمقاومة صفقة ترامب

0
52

المعلومة/بغداد..

عبرت قيادة حركة التوحيد والإصلاح المغربي عن رفضها لما جاءت به خطة التسوية في الشرق الأوسط التي أعلنها الرئيس دونالد ترامب، تحت عوان “صفقة ترامب”.

وقال عبد الرحيم شيخي رئيس الحركة في تصريح لـموقع ”اليوم 24″، إن “مواقف حركته ثابتة من هذه المسألة والخطة تشكل تصفية للقضية الفلسطينية من جديد لأنها تجهض حق الفلسطينيين في أرضهم المغتصبة وعاصمتهم القدس، وحق اللاجئين في العودة إلى ديارهم وحقهم في المقاومة”.

وأضاف الشيخي بأن “صفقة ترامب” تكرس انتهاك حقوق الفلسطينيين وتعطي حقوق جديدة للكيان الصهيوني وتحصنه مما يمكن أن تقوم به المقاومة من مبادرات لاستعادة الحقوق المغتصبة.

وشدد المتحدث على أن الحركة التي يرأسها ترفض هذه الخطة كما يرفضها الشعب المغربي داعيا “كافة أحرار العالم للتكتل لمقاومة هذه الصفقة”.

وأضاف بأن الأمر يستلزم “مقاومة القرن” ضد “صفقة ترامب” ضمانا لحقوق الشعب الفلسطني المهضومة. انتهى/25