خبير امني: تعدد مصادر اعلان الانتهاكات الأميركية ونفيها سيضيع توثيقها دوليا

0
78

المعلومة / خاص…

عد الخبير الأمني حافظ ال بشارة، الاثنين، تعدد مصادر اعلان الانتهاكات ورد نفيها بانه تخبط سيضيع حقوق العراق دوليا ويمنع رصد الانتهاكات الأميركية بالعراق.

وقال ال بشارة لـ/المعلومة/ ان “غياب المركزية الأمنية بات جليا وواضحا بعمل المنظومة الأمنية وعدم وحدة الموقف بشأن اعلان الانتهاكات الأميركية وتوثيقها”.

وأضاف انه “لاتوجد جهة مسؤولة عن اعلان الانتهاكات الأميركية”، مشيرا الى ان “ما تشهده الساحة العراقية هو اعلان جهة عن انتهاك أميركي ورد نفيه من جهة حكومية ثانية رغم ان الجهتين غير معنيتين بالإعلان والنفي”.

وأوضح ان “تلك التصريحات تعد تخبط بالعمل واضح وقصور حكومي كبير”، لافتا الى ان “تلك الاعمال ستضيع حقوق العراق دوليا في الخارج لإدانة واشنطن”.انتهى25و