اتهام اربعة عراقيين بسرقة سيارات بقيمة 1.5 مليون دولار من كندا وتصديرها للعراق

    0
    2299

    المعلومة/ ترجمة …

    يواجه اربعة اشخاص بينهم ثلاثة رجال وامراة من العراق في مدينة هاميلتون الكندية مجموعة من التهم فيما يتعلق بمخطط تم فيه سرقة وتهريب السيارات الراقية والشاحنات الصغيرة للبيع في العراق.

    ونقلت صحيفة ( سي بي 24) الكندية في تقرير ترجمته /المعلومة/ عن الرقيب اندريا توريه من شرطة هاميلتون قوله إن ” الشرطة ووكلاء خدمة الحدود الكندية لاحظوا اشخاصا يقومون ببيع عدد من السيارات المستعملة خلال فترة اربعة اشهر”.

    واضاف أنه ” وخلال هذا الوقت زعم المحققون انه كانوا يراقبون عصابة سرقت 39 سيارة من وكالات تأجير السيارات في المدينة ، وكان المشتبه بهم يقومون بتقديم وثائق مزيفة لاستئجار السيارات ثم لايعيدونها وفي حالات اخرى يقومون باستئجار السيارات واستنساخ مفاتيحها  ويعيدون السيارات ثم يسرقونها بالمفاتيح المستنسخة.”

    وتابع أنه ” وبعد التحقيق والتفتيش لست شركات وثلاثة منازل في منطقة هاميلتون ، بما في ذلك حظيرتين من حظائر الطائرات في مطار ستوني كريك، تم العثور على مركبات بقيمة 1.5 مليون دولار بما في ذلك سيارة بي ام دبليو من طراز X6  وعدد من الشاحنات الصغيرة وسيارات اخرى اقل قيمة “.

    وواصل أنه ” تم العثور ايضا على سبع سيارات معبأة في حاويات شحن فيما تشير الادلة على أن جميع المركبات كانت متجهة إلى العراق، وربما كانت هذه الانشطة للمجموعة تعود لعدة سنوات “.

    وبين التقرير ان ” المتهمين الاربعة هم كلا من يحيى الجبوري وعامر العجيلي وزياد الخفاجي ونهلة خيون حيث يواجه الرجال الثلاثة العديد من الجرائم ، بما في ذلك التآمر والاتجار بالممتلكات التي يتم الحصول عليها عن طريق الجريمة ، والعبث برقم تعريف المركبة والإخفاء المخادع ، بينما تواجه خيون حيازة واحدة للممتلكات التي تم الحصول عليها عن طريق الجريمة”.

    من جانب قال ستيف كي من مكتب التأمين في كندا إن ما يقرب من مليار دولار من السيارات تُسرق سنوياً ، منها سيارات بقيمة 250 مليون دولار تُسرق في جنوب مقاطعة أونتاريو وحدها. انتهى/ 25 ض