موظف سابق بالكونغرس: شركة غوغل هي الذراع التجسسي والعسكري لامريكا

0
77

المعلومة/ ترجمة …

اكد الموظف السابق في الكونغرس الامريكي رودني مارتن ، السبت، أن شركة غوغل العملاقة للتكنولوجيا قد اندمجت مع الحكومة الأمريكية ووكالات الاستخبارات ، مما أسفر عن تأسيس أعمال مربحة للغاية بالنسبة لها مع كل وكالة عسكرية ووكالة تجسس رئيسية تقريبًا في البلاد.

ونقلت قناة (برس تي في) في مقابلة ترجمتها وكالة /المعلومة/ عن مارتن قوله إن ” شركة غوغل تتشابك مع الحكومة ووكالات الاستخبارات الامريكية”، مشيرا الى أنها ” حصلت على عقود مع الحكومة الفيدرالية الأمريكية و مع وزارة الدفاع ووكالة الاستخبارات المركزية “.

واضاف أن ”   غوغل تتلقى أوامر من الحكومة الأمريكية تحت تهديد بإلغاء عقودها الفيدرالية المربحة للغاية وقد استهدفت في احدى المرات مذيعين واعلاميين ايرانيين مما حال دون الوصول إلى حساباتهم الرسمية على موقع يو تيوب دون أي إشعار مسبق”.

وتابع أنه ” وعلى مدار الأعوام الماضية ، كانت عملاق التكنولوجيا الأمريكي تختار بشكل متكرر مثل هذه الإجراءات ضد وسائل الإعلام الإيرانية دون سابق انذار مما يعطي انطباعا واضحا بشأن المراقبة التي تقوم  بها السلطات الامريكية  “.

يذكر أن ” الشركة كانت قد استهدفت يوم الثلاثاء الماضي قناة يوتيوب وحسابات جي ميل  تابعة لقناة برس تي في  لأنها تتعارض مع السياسات الامريكية التي تهدف الى تضليل الرأي العام العالمي” .  انتهى/ 25 ض