وساطة باكستانية بين السعودية وإيران

0
52

المعلومة / بغداد ..

يزور رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، السبت، السعودية لإجراء محادثات مع قيادة البلاد في إطار مواصلة جهود الوساطة لخفض التوتر بين المملكة وإيران وسط أنباء عن “طفرة معينة”.

وأشار المتحدث باسم الخارجية الباكستانية، محمد فيصل، في مؤتمر صحفي أسبوعي عقده الجمعة، إلى أن زيارة خان للسعودية ستكون الرابعة منذ مايو 2019، قائلا إن هذا الأمر يمثل “ميزة للعلاقات الأخوية” بين باكستان والمملكة.

وتعليقا على دور الوساطة الذي تلعبه باكستان بين السعودية وإيران في ظل هذه الزيارة، قال فيصل: “نواصل بذل جهود خالصة”.

وأضافت وسائل إعلام باكستانية أن هذه الزيارة مهدتها محادثات أجراها مؤخرا في السعودية مسؤولون آخرون من باكستان، بينهم وزير الخارجية ومدير وكالة الاستخبارات.

كما سبق أن زار رئيس الوزراء الباكستاني إيران في أكتوبر الماضي، وذلك بعد محادثات أجراها مع ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، شهر سبتمبر الماضي في الرياض، وأخرى مع الرئيس الإيراني، حسن روحاني، في نيويورك.

وقالت صحيفة “Pakistan Today” إن “موجة زيارات القادة الباكستانيين المدنيين والعسكريين إلى السعودية وإيران خلال الأسابيع الأخيرة سمحت بترجيح تحقيق طفرة معينة في المناورات الدبلوماسية التي بادرت بها إسلام آباد”.

وبدأت باكستان جهودها للتوسط بين طهران والرياض بعد الهجوم على منشأتين حيوتين لشركة “أرامكو” النفطية في السعودية في 14 سبتمبر، وأعلن خان في حينه أن هذه الوساطة طلبها كل من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وولي العهد السعودي.انتهى / 25م