الفتح يحمل القوات الأمنية مسؤولية أحداث الوثبة ببغداد

0
66

المعلومة/ خاص…
حمل النائب عن تحالف الفتح فاصل جابر، الخميس، القوات الأمنية مسؤولية الخروق الأمنية في ساحة الوثبة وسط العاصمة بغداد، فيما دعا الجهد ألاستخباري والمخابرات والأمن الوطني بملاحقة المخربين داخل ساحات التظاهرات.
وقال جابر في تصريح لـ/ المعلومة /، إن “قدوم عدد من المندسين ضمن التظاهرات وقتل شخص وتعليق جثته على إحد الأعمدة المرورية أمر يجب الوقوف عنده كونه عمل إرهابي ومحاولة لحرف مسار التظاهرات”، لافتا إلى إن “ القوات الأمنية المنتشرة في ساحات التظاهرات تتحمل المسؤولية الكاملة بشأن أحداث الوثبة”.
وأضاف أن “بعض الجهات تحاول جر التظاهرات إلى مسارات أخرى عبر أعمال العنف والشغب لإثارة الفتنة داخل البلاد”، داعيا “جهازي المخابرات الوطني العراقي والأمن الوطني والاستخبارات لحصر السلاح بيد الدولة وملاحقة المخربين داخل ساحات التظاهرات والقبض عليهم”.
ووصف النائب عن تحالف سائرون رعد المكصوصي، اليوم الخميس، منفذي جريمة ساحة الوثبة وسط العاصمة بغداد بالإرهابيين، فيما اتهم جهات بالوقوف خلف المندسين لحرف مسار التظاهرات وإنهائها عبر الإعمال الإرهابية والاحتكاك مع القوات الأمنية.
وكانت مجاميع من المندسين ما يعرف بـ”الجوكر” في التظاهرات أقدمت، صباح اليوم، على قتل شخص وتعليق جثته في ساحة الوثبة وسط العاصمة بغداد.انتهى 25 ت