شمخاني: غالبية ضحايا الاحتجاجات قتلوا بأسلحة غير حكومية

0
52

المعلومة/ بغداد
كشف أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، الخميس، أن “أكثر من 85%” من ضحايا الأحداث الأخيرة في العاصمة طهران قتلوا بـ”صورة مشبوهة” وأسلحة غير حكومية ولك يكونوا مشاركين في الاحتجاجات، متهماً من وصفهم بـ”المناوئين للثورة والجمهورية الاسلامية” بمحاولة فبركة أعمال قتل في العاصمة.
ونقلت وكالة أنباء “فارس” عن شمخاني قوله، خلال زيارة تفقدية أجراها اليوم لأسر ضحايا الأحداث الأخيرة في مدن غرب طهران، إن المسؤولين الإيرانيين “عازمون على الإسراع في التعويض عن الاضرار وخفض آلام اسر شهداء وضحايا الاحداث الاخيرة”، لافتا إلى أنه “يجب الاستفادة من جميع الطاقات الوطنية للإسراع في انجاز هذه المسؤولية الوطنية”.
وأضاف شمخاني، أن “أكثر من 85 بالمائة من ضحايا الأحداث الأخيرة في مدن طهران لم يكونوا مشاركين في أي من التجمعات الاحتجاجية وقد قتلوا بصورة مشبوهة بأسلحة بيضاء ونارية غير حكومية، لذا من المؤكد ان هذا الامر جرى في اطار مشروع فبركة اعمال قتل في هذه المنطقة من قبل المناوئين للثورة والجمهورية الاسلامية”. انتهى/25ي