الكهرباء تعلن فقدان نحو ٢٤٠٠ ميكاواط من الطاقة بسبب البرد

0
87

المعلومة/ متابعة…

عزت وزارة الكهرباء، الثلاثاء، انخفاض تجهيز الطاقة في العراق إلى توقف الغاز المستورد والبرد، مبينة أن مجموع الطاقة المفقودة من أربع محطات توليدية بلغ ٢٤٠٠ ميغا واط.

وقالت الوزارة في بيان تلقت / المعلومة /، نسخة منه، إن “انخفاض ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية في هذه الأيام عن المعدلات السابقة هو بسبب ظروف خارجة عن سيطرتنا”.

وأوضحت، أن “خط الغاز المجهز من الجانب الإيراني والمخصص لمحطاتنا الكهربائية في المنطقة الوسطى توقف من يوم ١٨ تشرين الثاني ولغايه ٢٥ تشرين الثاني هو لوجود أعمال صيانة لأنبوب الغاز داخل الأراضي الإيرانية”، مبينة أن “استئناف الضخ من تأريخ ٢٥ تشرين الثاني ولغاية الان لم تصل مستويات التجهيز إلى الكميات العقدية للغاز بسبب موجه البرد التي تجتاح إيران وحاجتهم للغاز”.

وأشارت الوزارة، إلى أن “تجهيز الغاز الإيراني أصبح لا يتجاوز ربع الكمية التي نحتاجها وخاصة في محطات المنطقة الوسطى وتحديداً محطات بسماية الغازية، المنصورية، الصدر والقدس، مما أدى إلى إطفاء محطة المنصورية وتقليل إنتاج محطة بسماية الى 1300 ميغا واط ومحطة الصدر بواقع انتاج 250 ميغا واط وباستخدام الوقود البديل ومحطة القدس وبانتاج 240 وباستخدام الوقود البديل”.

وأكدت الوزارة، أن “مجموع الطاقة المفقودة من هذه المحطات الأربع بلغ حوالي ٢٤٠٠ ميغاواط من الطاقة المتاحة لتلك المحطات”، لافتة إلى أن “ملاكاتها تعمل جاهدة على سد هذا النقص من خلال التعاون المستمر مع وزارة النفط لتهيئة الوقود البديل ومن ثم تشغيل أكبر عدد ممكن من وحدات محطاتنا”.

ودعت المواطنين إلى “ترشيد الطاقة الكهربائية بغية تجاوز الظرف المؤقت”، مقدمة في الوقت نفسه “اعتذارها للمواطنين عن الظروف التي أدت إلى انخفاض الطاقة والتي كانت خارج سيطرتها”.

يذكر أن مدينة بغداد تشهد حالياً انقطاعات للطاقة الكهربائية ولساعات طويلة مما دفع المواطنين للاعتماد بشكل كامل على المولدات الأهلية لتعويض النقص. انتهى25س