إيران: عائدات النفط لا تمثل إلا 30% من موازنتنا

0
76

المعلومة/ متابعة..

أعلن السفير الإيراني لدى روسيا، مهدي سنائي، أن طهران خفضت من اعتماد الاقتصاد على مبيعات النفط، مشيرا إلى أن الإيرادات النفطية من هذه الصناعة في الوقت الراهن لا تشكل سوى 30 في المئة من موازنة البلاد.

وقال السفير للصحفيين، اليوم الخميس: “في العام الماضي، في بلادنا، تم تخفيض الموازنة من مبيعات النفط بنسبة 30 في المئة، على الرغم من أنه في وقت سابق، في السنوات الماضية كانت تمثل أكثر من 80 في المئة من إيرادات الموازنة. وتدريجيا خفضت إيران هذا الاعتماد إلى 30 في المئة عند وضع موازنتها”.

وتابع السفير الإيراني في موسكو، قوله إن “ إيران تتجه نحو تحقيق الحد الأدنى من اعتماد الاقتصاد على الطاقة”، مشيرا أيضا إلى أن صادرات إيران غير النفطية في مختلف الصناعات قد ازدادت خلال العام الماضي.

كما أشار سنائي إلى أن “تدفق السياح الأجانب إلى إيران زاد، بالرغم من الدعاية والضجة التي تثار حول إيران”.

وقبل عام، انسحبت الولايات المتحدة من الصفقة مع إيران بسبب برنامجها النووي، مستأنفة بذلك فرض العقوبات على طهران، التي أعلنت لاحقا، عن تخفيض تدريجي لالتزاماتها بموجب الاتفاقية.

يذكر أن البنك الدولي ذكر، في أكتوبر/ تشرين الأول، أنه من المتوقع أن ينكمش اقتصاد إيران بنسبة 8.7 في المئة في العام المالي 2019 – 2020، مع تضرره من العقوبات الأمريكية التي تكبح صناعتها للنفط والغاز.

وجاء في تقرير البنك الدولي الاقتصادي الإقليمي “التدهور المتوقع في النمو الاقتصادي سيعني أنه بحلول نهاية 2019-2020 سيكون الاقتصاد عند 90 بالمئة من حجمه السابق مقارنة مع ما كان عليه قبل عامين فقط”.

وتوقع البنك أن يزيد العجز في موازنة إيران، الذي بلغ 5.4 بالمئة في 2018-2019، ليصل في الأعوام المقبلة إلى 6 في المئة في 2021 – 2022، مع زيادة الحكومة الإنفاق على إجراءات الحماية الاجتماعية، بينما تحصل على إيرادات نفطية أقل. انتهى25س