منظمة العفو: المعاقون اليمنيون هم الاكثر معاناة في العدوان الذي تقوده السعودية

0
47

المعلومة / ترجمة…

دقت منظمة العفو الدولية ناقوس الخطر حيال الوضع المريع لملايين الأشخاص ذوي الإعاقة في اليمن ، قائلين إنهم الأكثر تضرراً من حملة عسكرية استمرت لسنوات ضد تلك الدولة الفقيرة.

وذكر تقرير المنظمة الذي صدر بمناسبة اليوم العالمي للمعاقين والذي ترجمته وكالة / المعلومة/، أن “المنظمة التي تعنى بحقوق الانسان والتي يقع مقرها في لندن دعت ، الثلاثاء، المجتمع الدولي و المانحين الى التعامل مع معاناة 4.5 مليون يمني معاق وسط العدوان الدموي الذي تشنه السعودية على البلاد منذ اكثر من اربع سنوات”.

واضاف أن “العدوان على اليمن تميز بالتفجيرات غير القانونية والتهجير وقلة الخدمات الأساسية ، تاركة الكثير منهم يكافحون من أجل البقاء، فيما قالت راوية ناجي كبيرة مستشاري الأزمات في منظمة العفو إن “الاستجابة الإنسانية قد تقلصت جدا ، لكن الأشخاص ذوي الإعاقة – الذين هم بالفعل من بين أكثر الأشخاص تعرضاً للخطر في النزاع المسلح – يجب ألا يواجهوا تحديات أكبر في الحصول على المساعدات الأساسية”.

وتابعت “يجب على المانحين الدوليين والأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية التي تعمل مع السلطات اليمنية بذل المزيد من الجهد للتغلب على الحواجز التي تمنع الأشخاص ذوي الإعاقة من تلبية حتى احتياجاتهم الأساسية”.

وقالت الباحثة في منظمة العفو رشا محمد إن “ذوي الاعاقة في اليمن يطالبون العالم بتزويد المعوقين بأدوات مساعدة أكثر ملاءمة، وأن على المانحين الدوليين تكثيف التمويل الكامل للتعهدات الإنسانية والقيام بعمل أفضل لضمان عدم ترك الأشخاص ذوي الإعاقة في اليمن وراءهم”.انتهى/ 25 ض