تقرير: نسبة المسيحيين في العراق انخفضت إلى 90%

    0
    818

    المعلومة/ ترجمة …
    أفادت دراسة جديدة اجرتها منظمة المعونة التابعة للكنيسة المسيحية الكاثوليكية، الخميس، بأن الهجرة المسيحية من مناطق الشرق الاوسط قد وصلت الى ابعاد مزعجة ولايمكن ايقافها الا بمساعدة المجتمع الدولي، مبينة أن نسبة المسيحيين في العراق انخفضت إلى 90%.
    ونقل موقع ( التيا) عن الدراسة التي تصدر كل عامين وترجمتها /المعلومة/ أن ” الديانة المسيحية بدأت بالاضمحلال والاختفاء من البلدات و المدن في الاوطان القديمة للايمان في منطقة الشرق الاوسط وانه وعلى الرغم من هزيمة داعش ، فإن تأثير الإبادة الجماعية أدى إلى هجرة وتناقص أعداد كبيرة من المسيحيين من المنطقة”.
    واضافت “لقد كان هناك حوالي 1.5 مليون مسيحي في العراق قبل عام 2003 ولكن بحلول منتصف عام 2019 انخفض هذا الرقم إلى أقل من 150 الف شخص وبحسب بعض التقديرات ، قد يكون عدد المسيحيين هناك قد انخفض إلى 120 الف شخصا فقط ، أي بانخفاض أكثر من 90٪ خلال جيل واحد”.
    وتابعت أنه “وفيما يتعلق بسوريا فقد انخفض عدد السكان المسيحيين بمقدار الثلثين منذ بدء الاضطرابات في البلاد عام 2011 حيث كان عدد المسيحيين آنذاك في سوريا اكثر من مليوني شخص “.
    واتهمت الدراسة التي غطت الفترة من عام 2017 الى عام 2019 الحكومات الغربية والامم المتحدة بـ”الفشل في تزويد المسيحيين في دول مثل العراق وسوريا بالمساعدة الطارئة التي يحتاجون إليها مع بدء الإبادة الجماعية ، على الرغم من القلق غير المسبوق للمجتمع الدولي بشأن اضطهاد المسيحيين من قبل الجماعات الارهابية والتنظيمات المتطرفة”.
    وحذرت الدراسة من أن ” الكنيسة المسيحية في المنطقة سوف تتلاشى إذا شن الارهابيون المتطرفون هجومًا آخر على المجتمعات الضعيفة – وهو تهديد أبرزته تقارير عن فرار الارهابيين من السجون نتيجة تجدد العنف في شمال شرق سوريا”. انتهى/ 25 ض